هروب شاب أفقد سائقاً الوعي

تمكن شاب من الهرب بعدما أصاب سائق ذويه بكسر في اليد والأنف وأفقده الوعي، جراء الاعتداء عليه، وتم نقل المصاب إلى مستشفى مبارك.
وفي التفاصيل، فإن عمليات وزارة الداخلية تلقت بلاغاً عن وجود مشاجرة أمام مدرسة بنات كائنة في محافظة حولي، فانتقل إلى الموقع رجال نجدة حولي وفنيو الطوارئ الطبية، وعند وصولهم وجدوا هندياً مصاباً ينزف من أنفه لدرجة أفقدته الوعي، فأجرى له فنيو الطوارئ الطبية الإسعافات الأولية حتى عاد إلى وعيه، ونقلوه إلى مستشفى مبارك، وبإجراء الفحوصات الطبية تبيّن وجود كسر في يده وعظمة أنفه.
وقال مصدر أمني لـ«الراي» إن «رجال الأمن استفسروا من الهندي عن ملابسات ما حصل له، فأخبرهم بأن ابن كفيله انهال عليه بالضرب المبرح والركل في أنحاء جسده كافة وأفقده الوعي، وأدلى ببيانات ابن الكفيل، وحصل الأمنيون على تقرير طبي للمصاب وسجّلوا قضية اعتداء بالضرب وأذى بليغ بحق الجاني وتمت إحالتها إلى رجال الإدارة العامة للمباحث الجنائية لضبط المتهم وإحضاره على ذمّة القضية لاتخاذ الإجراءات القانونية بشأنه».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا