البنك الدولي: مصر الخامسة عالميا في الاستفادة من تحويلات الخارج

بإجمالي 26.4 مليار دولار

توقع البنك الدولي، مساء أمس، أن تصل تدفقات تحويلات أموال المصريين بالخارج إلى 26.4 مليار دولار بنهاية عام 2019، لتحتل بذلك مصر المرتبة الخامسة كأعلى المستفيدين من التحويلات على مستوى العالم.

وذكر البنك الدولي - في تقرير نشره عبر موقعه الإلكتروني - إن تدفقات التحويلات إلى البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل تصل إلى 551 مليار دولار فى عام 2019، بزيادة 4.7 في المئة، مقارنة بـ 529 مليار دولار المسجلة في عام 2018، على أن تواصل الارتفاع إلى 597 مليار دولار بحلول عام 2021، مشيرا إلى أن البلدان الخمسة الأولى المستفيدة من التحويلات لعام 2019 هي الهند والصين والمكسيك والفيليبين ومصر.

وأظهر التقرير تباطؤ نمو تدفقات التحويلات إلى 4.7 في المئة في عام 2019 مقارنة بنسبة قوية بلغت 8.6 في المئة في عام 2018، موضحا أن العوامل الدورية التي تؤثر على نمو تدفقات التحويلات هي النمو الاقتصادي في بلدان المصدر وتغير أسعار النفط، والتغيرات في معدل التحويل.

وتوقع التقرير أن تصل التحويلات إلى الهند 82.2 مليار دولار لتحتل بذلك المرتبة الأولى عالميا تليها الصين بـ70.3 مليار دولار، ثم المكسيك في المرتبة الثالثة عند 38.7 مليار دولار، والفلبين في المركز الرابع بـ 35.1 مليار دولار.

وأضاف إن أميركا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي ستشهد خلال 2019 أسرع نمو في التحويلات بنسبة 7.8 في المئة، بسبب استمرار قوة الاقتصاد الأميركي، وستزداد التحويلات بصورة معتدلة في جنوب آسيا بواقع 5.3 في المئة، وبنسبة 5.1 في المئة في إفريقيا جنوب الصحراء، و3.8 في المئة في شرق آسيا والمحيط الهادئ بسبب الطفرة في التدفقات من الولايات المتحدة.

ورجح البنك الدولي - في تقريره - أن يظل معدل نمو التحويلات ضعيفا في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بواقع 3 في المئة بسبب التغيرات الهيكلية التي تشهدها المنطقة، مثل إعادة هيكلة سوق العمل وإدخال ضريبة القيمة المضافة في دول مجلس التعاون الخليجي.

وفي أوروبا وآسيا الوسطى من المتوقع أن تحقق التحويلات نموا بواقع 1.8 في المئة بسبب انخفاض أسعار النفط وتأثير انخفاض قيمة الروبل على التدفقات الخارجة من روسيا.

 

 

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا