سلمان عواد


عوّاد: مستقبلي مع السالمية... مؤجّل


  • لاعبو «السماوي» الأجانب موجودون  في البلاد... وهم في وضعية مريحة 

قال مدرب فريق السالمية لكرة القدم، سلمان عواد، ان حسم مستقبله مع «السماوي»، من الأمور المؤجلة في الفترة الراهنة، في ظل انشغال الجميع بمسألة تفادي فيروس «كورونا» وتطبيق الاحترازات، متوقعاً بأن تشرع ادارات الأندية ببحث الاستعدادات للموسم المقبل بعد تحسن الاحوال الصحية في البلاد.
وينتهي عقد عواد، في مطلع يونيو المقبل، علماً بأنه بدأ الموسم مساعداً للمدرب الفرنسي ميلود حمدي قبل ان يتقدم الأخير باستقالته، في أكتوبر الماضي، ويتم تكليف سلمان بالمهمة.
وأبدى عواد ارتياحه لقرار ترحيل منافسات الموسم الجاري الى مطلع الموسم المقبل والذي اتخذته «اللجنة الثلاثية» المشكّلة من الهيئة العامة للرياضة ووزارة الصحة واللجنة الأولمبية الكويتية.
وقال ان القرار جاء متوائماً مع الاجراءات الحكومية لمكافحة تفشي فيروس «كورونا» في البلاد والتي تمضي بنجاح وتعتبر الكويت من أفضل دول العالم لجهة التعامل مع الوباء.
وذكر أن الأمور باتت واضحة بعد قرار ارجاء المنافسات إلى مطلع سبتمبر المقبل، متمنياً أن تعود الفرق الى الملاعب لاستئناف استعداداتها للموسم الجديد، بعد شهر رمضان المبارك، والبلاد خالية من الوباء.
وأوضح أن لاعبي «السماوي» الأجانب، موجودون في البلاد ولم يغادروها، وأنهم في وضعية مريحة لجهة المعيشة والوقاية من الفيروس في ظل الاجراءات الصحية عالية المستوى التي تشهدها دولة الكويت.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا