«بيكر تلي» تُقيّم نشاط التدقيق الداخلي وفقا لمتطلبات «المركزي» و«أسواق المال»

  • 07 نوفمبر 2018 07:50 م

أكد الشريك التنفيذي في «بيكر تلي» هشام سرور «إن عملية تقييم أداء نشاط التدقيق الداخلي تمثل قيمة مضافة لكيانات الأعمال، فضلا عن كونها تمثل متطلبا رقابيا إلزاميا تم فرضها من قبل الجهات الرقابية في الكويت مثل بنك الكويت المركزي وهيئة أسواق المال على البنوك والأشخاص المرخص لهم والشركات المدرجة، مشيرا إلى أنها تعد ضرورة للوقوف على مدى كفاءة أداء إدارة مكتب وحدة التدقيق الداخلي في القيام بالمهام والمسؤوليات المكلفة به وكذلك تعزيز كفاءة أداء إدارة مكتب وحدة التدقيق الداخلي وكيان الأعمال ككل من خلال التعرف على مواطن القوة والضعف وتحديد فرص تحسين الأداء.

وخلال ندوة نظمها مكتب «بيكر تلي» لخدمات التدقيق والضرائب والاستشارات عن «تقييم أداء نشاط التدقيق الداخلي وفقا لمتطلبات الجهات الرقابية ومعايير التدقيق الداخلي» اليوم الأربعاء بفندق ومنتجع موڤنبيك البدع، قال سرور إن هذه الندوة تأتي تتويجاً لجهود مكتب «بيكر تلي» في تسليط الضوء على موضوعات تهم المهنيين العاملين في مجال التدقيق الداخلي وتزودهم بأفضل الممارسات في هذا الشأن من خلال التحاور والمناقشة مع مجموعة من خبراء التدقيق الداخلي بالكويت وكندا«. 

وأضاف سرور أن الحلقة النقاشية كانت بمثابة فرصة لتبادل الخبرات والآراء في شأن أفضل الممارسات المهنية للتدقيق الداخلي لافتاً إلى أهمية تقييم أداء وحدة التدقيق الداخلي، للتأكيد من مطابقة نشاط التدقيق الداخلي في كيان الأعمال مقابل المعايير الدولية للممارسة المهنية للتدقيق الداخلي ومتطلبات إطار الممارسات المهنية الدولية. 

ولفت سرور إلى أن بيكر تلي منحت المدوعين شهادات حضور بعدد ساعات مهنية، ما يعكس جدية وأهمية أعمال ونشاطات التدقيق وما تقدمه «بيكر تلي» للسوق.

جدير بالذكر أن مكتب «بيكر تلي» أحد المكاتب العالمية الممثلة في الكويت، لتقديم خدمات التدقيق والضرائب واستشارات الأعمال، وهو عضو مستقل في بيكر تلي العالمية والتي تم تصنيفها كأحد أكبر عشر شبكات عالمية عاملة في مجالات المحاسبة واستشارات الأعمال، ومقرها المملكة المتحدة، وهي شبكة مهنية مكونة من أعضاء مهنيين مستقلين يعملون على تقديم خدمات عالية الجودة في مجالات المحاسبة واستشارات الأعمال.

 

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا