الفاضل: عودة العمل في «المقسومة» بعد موافقة مجلس الأمة

«أسعار النفط لا تزال ضمن معدلاتها بين 60 و70 دولاراً»
  • 14 يناير 2020 12:00 ص
  •  2

أوضح وزير النفط وزير الماء والكهرباء الدكتور خالد الفاضل أن التوترات من شأنها أن تؤثر دائماً على أسعار النفط التي ترتفع، ولكن الأسعار انخفضت قليلاً بعد قصف القاعدة الأميركية (عين الأسد) في العراق، مشيراً إلى أن «هذا الانخفاض مؤشر على هدوء الأوضاع في المنطقة ونرى ان الأسعار لا تزال في إطار معدلاتها بين 60 و70 دولاراً وهو حاجز مقبول لمنظمة الأوبك».
وعلى هامش تقديمه التعازي في السفارة العمانية، تطرق الفاضل إلى تصريحات الأمين العام لمنظمة الاوبك بأن المنظمة لا تتحمل بمفردها ارتفاع الأسعار، فقال «لديّ اختلاف بسيط حول تصريح الأمين العام، كون التصريح يجب أن يصدر من رئيس المنظمة، وليس من الأمين العام، أما دراسات الأسعار فهي مستمرة وتقوم أوبك بإصدار تقاريرها حول هذا الموضوع، ووجود اثر لأوبك في أسعار النفط لا يعتبر شيئاً جديداً وإنما من تاريخ المنظمة، فهناك دور لجميع الدول المنتجة والمصدرة للبترول».
وبسؤاله عن موعد عودة العمل في المنطقة المقسومة، قال «نحن نتحدث عن منطقة مقسومة موجودة بين الكويت والسعودية، ومذكرة التفاهم وملحق الاتفاقية نصا صراحة على ان يبدأ العمل بعد دخولها حيز النفاذ والمقصود به بعد إخطار كلا الطرفين بعضهما بدخولها حيز النفاذ، وبالنسبة للكويت حيز النفاذ هو بعد موافقة مجلس الأمة».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا