كاسر للحظر تحدى: «اللي تبي تسويه سوه»

سيطر رجال الأمن على مواطن ومرافقتيه، بتهمة كسر الحظر وإهانة رجال الأمن، إذ أعلن التحدي عندما طولب بإبراز تصريحه، وقال «ما عندي اللّي تبي تسويه سوه»، وبعد ضبطه أساء إلى ضابطين.
الواقعة، ووفق ما نقله مصدر أمني لـ«الراي»، حصلت عند نقطة تفتيش، حيث اشتبه الأمنيون في سيارة يقودها شاب ترافقه فتاتان، وبتوقيفهم والاطلاع على هوياتهم تبين أن السائق، وإحدى مرافقتيه مواطنان، فيما الثانية عراقية، وبدا من تصرفاتهم أنهم في حال غير طبيعية.
وحتى يقطع الأمنيون الشك باليقين، طلب أحدهم من قائد المركبة إظهار التصريح الذي يخوّله الخروج في أوقات الحظر، فرد عليه: «ما عندي اللّي تبي تسويه سوه»، ثم انطلق هارباً، فتمت ملاحقته، حتى أوقف. وعند نزوله، قاوم الأمنيين وتلفظ على ضابطين بعبارات مسيئة، واقتيد مع المواطنة والعراقية إلى الجهات المختصة على ذمة قضية كسر حظر سجلت بحقهم، إضافة إلى قضية أخرى قيدت ضده بمسمى «إهانة رجال الأمن ومقاومتهم».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا