عصام الصقر


أرباح «الوطني - البحرين» تقفز 26 في المئة

بلغت 118 مليون دينار
  • 10 فبراير 2019 12:00 ص
  •  18

الصقر:
النمو القوي يظهر نجاح إستراتيجية التوسّع الإقليمية

فردان:
مستمرون بتعزيز نشاطنا لتقديم أفضل الخدمات المصرفية


حقق بنك الكويت الوطني- البحرين، أرباحاً صافية بقيمة 118 مليون دينار بحريني (ما يعادل نحو 95.2 مليون دينار كويتي) في العام 2018، مقارنة مع 93.5 مليون دينار بحريني في العام 2017، بزيادة بلغت نسبتها 26 في المئة.
وارتفعت الموجودات الإجمالية لـ«الوطني- البحرين» بواقع 9 في المئة، لتبلغ 6.3 مليار دينار بحريني بنهاية ديسمبر 2018، مقارنة مع 5.8 مليار دينار بحريني في العام 2017.
كما ارتفعت حقوق المساهمين بواقع 14 في المئة لتبلغ 683.3 مليون دينار بحريني ، في حين ارتفعت ودائع العملاء بواقع 7 في المئة لتبلغ 3.2 مليار دينار بحريني.
وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني، عصام الصقر، إن النمو القوي الذي يحققه البنك في البحرين عاماً تلو الآخر، يبرهن على نجاح إستراتيجية التوسع الإقليمية للمجموعة.
وأشار إلى أن قوة أرباح «الوطني - البحرين» تأتي من كونها أرباحاً تشغيلية، وهو ما ستعمل المجموعة على تعزيزه خلال الفترة المقبلة.
وأضاف أن «الوطني - البحرين» يكرس موقعه في السوق البحريني، والذي يعد من أهم أسواق النمو للمجموعة، نظراً لما يتمتع به من فرص نمو واعدة وآفاق إيجابية.
وأكد الصقر أن مساعي مجموعة «الوطني»، في تطبيق إستراتيجية التنوع لا تقتصر فقط على المنتجات والخدمات، بل تشمل أيضاً توسعة نطاق أعمالها داخل المناطق الجغرافية الحالية، واقتناص فرص الأعمال الجديدة.
وشدد على التزام المجموعة نحو ريادتها في مجال التحول الرقمي بما يؤهلها لمواصلة النمو والازدهار في المستقبل.
من جانبه، قال مدير عام بنك الكويت الوطني - البحرين، علي فردان، إن البنك مستمر في تعزيز نشاطه داخل مملكة البحرين، لتقديم أفضل الخدمات المصرفية والمالية، لعملائه من الأفراد والمؤسسات.
وأشاد فردان بجهود مصرف البحرين المركزي بشكل خاص، والجهات الحكومية بشكل عام، التي دعمت أداء البنك والقطاع المصرفي عموماً في البحرين، مؤكداً أن دعم مجموعة «الوطني» للبنك في البحرين من خلال شبكة فروعها الإقليمية والعالمية الأوسع انتشاراً، ساهم بشكل واضح في تعزيز نشاطه في السوق البحرينية، مستفيداً من تصنيفاته الائتمانية المرتفعة، وشبكة علاقاته الواسعة، وسمعته الرائدة كأفضل بنك على مستوى الشرق الأوسط، وأحد أكثر البنوك أماناً على مستوى العالم.
ويعد «الوطني» أكبر مؤسسة مالية في الكويت، ويتمتع بهيمنة فعليه على قطاع البنوك التجارية، وقد حافظ على أعلى التصنيفات الائتمانية على مستوى كل البنوك في المنطقة، بإجماع وكالات التصنيف الائتماني المعروفة «موديز»، و«ستاندرد آند بورز»، و«فيتش».
كما يتميز «الوطني» من حيث شبكته المحلية والعالمية، والتي تمتد لتشمل فروعاً وشركات تابعة ومكاتب تمثيل في كل من الصين، وجنيف، ولندن، وباريس، ونيويورك، وسنغافورة، ولبنان، والأردن، ومصر، والبحرين، والسعودية، والعراق ، وتركيا، والإمارات.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا