الاحتلال الإسرائيلي يستكمل أعمالا إنشائية على حدود لبنان.. واستنفار للجيش

  • 11 يناير 2019 05:02 م

  • الخارجية اللبنانية: على مجلس الأمن الدولي أن يلتئم للتعامل مع هذا الخرق كما فعل مع الشكوى الإسرائيلية بشأن الأنفاق

استكملت قوات العدو الإسرائيلي الأعمال الإنشائية على حدود لبنان اليوم، وفق ما افادت الوكالة الوطنية للإعلام.

وذكرت الوكالة إن قوات العدو الإسرائيلي قامت حتى الساعة بتركيب 6 بلوكات اسمنتية بمحاذاة السياج التقني في مستوطنة مسكافعام عند نقطة المحافر، خراج بلدة العديسة - قضاء مرجعيون، على الرغم من اعتراض الدولة اللبنانية على ذلك أمس، يقابلها استنفار للجيش اللبناني وقوات «اليونيفيل» في الجانب اللبناني.

من جهة ثانية، دانت وزارة الخارجية والمغتربين اللبنانية اليوم قيام إسرائيل ببناء حائط وإنشاءات داخل الأراضي اللبنانية في نقاط متحفظ عليها على الحدود، واصفة ذلك بأنه اعتداء إسرائيلي جديد على السيادة اللبنانية.

وقالت الخارجية اللبنانية في بيان إنه "من الأجدر أن يلتئم مجلس الأمن الدولي ويتعامل المجتمع الدولي مع هذا الخرق الواضح والصريح للقرار رقم 1701 كما فعل مع الشكوى المقدمة من قبل العدو الإسرائيلي".

وكان وزير الخارجية جبران باسيل أعلن بعد اجتماع المجلس الأعلى للدفاع الذي عقد أمس لبحث الخرق إنه أعطى تعليمات الى مندوبة لبنان الدائمة لدى الأمم المتحدة لتقديم شكوى أمام مجلس الأمن بشأن الخروقات الإسرائيلية البرية التي تهدد جنوب لبنان.

وكان مجلس الأمن عقد مؤخرا جلسة طارئة لمناقشة الوضع بجنوب لبنان بعدما أعلنت قوة الأمم المتحدة في لبنان (يونيفيل) الكشف عن أنفاق بالقرب من الخط الأزرق (الحدود) بين لبنان وإسرائيل.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا