السيسي يدشن جسر «تحيا مصر» على النيل شمال القاهرة


ملك البحرين: مصر ركيزة أساسية للاستقرار وصمام أمان للمنطقة

السيسي يدشن أعرض جسر مُعلق في العالم
  • 16 مايو 2019 12:00 ص
  • الكاتب:| القاهرة - من فريدة موسى وعادل حسين |
  •  22

دشن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أمس، محور روض الفرج وجسر «تحيا مصر» أعلى نهر النيل الذي سجل في موسوعة «غينيس» للأرقام القياسية العالمية بوصفه أعرض الجسور المعلقة حول العالم.
جاء ذلك خلال احتفالية أقيمت لتدشين المشروع الذي وصف بأنه «أكبر المشروعات القومية» في مجال الطرق والنقل في مصر ونفذه عدد من الشركات الوطنية بإشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ليسهم بذلك في تحقيق طفرة نوعية كبيرة بالحركة المرورية.
وقال السيسي بهذه المناسبة إن «المحور الجديد سيسهل الحركة لمستخدمي السيارات بأنواعها المختلفة وسيكون له مردود إيجابي على حياة المصريين واقتصاد البلاد»، مؤكداً سعي مصر لتنفيذ المشروعات العامة في أسرع وقت ممكن وبما يحقق توفير الوقت والجهد والمال ولتيسير الحياة للمصريين.
وأضاف أن «حجم الأموال التي تم إنفاقها خلال السنوات الخمس الماضية لو تم تأجيلها لتضاعفت الأرقام بكثير».
وأكد «حلينا مسألة كبيرة جداً في حياة الناس واقتصاديات الناس، اليوم لأن اللي كان بيتحرك عشان يخرج من مدينة نصر أو شبرا كان بياخد وقت وتكلفة قد أيه، ودلوقتي بعد ما يمشى على المحور الجديد هياخد وقت وتكلفة قد أيه».
وذكرت الرئاسة أن محور روض الفرج، يعد جزءاً من محور الزعفرانة - مطروح، ومحور الضبعة، وامتداداً للمحور الرابط بين البحرين الأحمر والمتوسط.ويربط المحور، حسب فيلم تسجيلي عرض خلال الاحتفالية شرق القاهرة بغربها ويتكون من اتجاهين كل اتجاه يضم ست حارات مرورية بعرض 5ر64 متر ويمتد ليصل العاصمة بباقي المحافظات وصولاً إلى مطروح في أقصى شمال غربي مصر.
ويهدف مشروع المحور إلى تقليل زمن الرحلات بين شرق البلاد وغربها والعكس دون ضرورة المرور بقلب القاهرة مما يساعد بشكل كبير على حل الأزمات المرورية وانسياب الحركة.
برلمانياً، حسمت لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية الجدل في شـأن تعديلات القانون الخاص بمكافحة المخدرات، بإضافة مادة تجرم المواد المخدرة التخليقية.
وجاء في المادة «تعتبر في حكم الجواهر المخدرة في تطبيق أحكام هذا القانون المواد المخلقة التي تحدث ذات الأثر التخديري أو الضار بالعقل أو الجسد أو الحالة النفسية والعصبية، ويصدر بتحديد هذه المواد وضوابطها ومعاييرها قرار من الوزير المختص وتسري على المواد المخلقة كافة الأحكام الواردة في هذا القانون».
وأقام نقيب الصحافيين ضياء رشوان، دعوى أمام الدائرة الثانية للقضاء الإداري بمجلس الدولة للطعن على لائحة الجزاءات والتدابير التي أصدرها المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام.
من جهة أخرى، أكد العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة، أن مصر تمثل صمام أمان للشرق الأوسط، مشيراً إلى دورها المهم في حماية الأمن القومي العربي.
وذكرت وكالة الأنباء البحرينية مساء الثلاثاء أن موقف الملك حمد جاء خلال جلسة محادثات مع السيسي قبل أن يغادر القاهرة لاحقاً، مشيرة إلى أنهما استعرضا العلاقات المتميزة بين البلدين، وبحثا سبل تطويرها في أطر التعاون المشترك.
وشدد الزعيمان على «أهمية استمرار التشاور والتنسيق المستمر بما يعود بالخير والمنفعة على البلدين، كما جرى بحث الأوضاع المستجدة في المنطقة وما تشهده من متغيرات متسارعة، ومجمل الأحداث الإقليمية والدولية لتنسيق مواقف البلدين بشأنها».
وقال الملك حمد إن «مصر تلعب دوراً محورياً بقيادة الرئيس المصري في الدفاع عن قضايا الأمة العربية ومصالحها وحماية الأمن القومي العربي»، مؤكداً أن «مصر تعد ركيزة أساسية للاستقرار وصمام الأمان لمنطقة الشرق الأوسط بما تمثله من ثقل استراتيجي وأمني في المنطقة».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا