حجم مشاريع خطوط الأنابيب في منطقة الشرق الأوسط وآسيا


100 كيلو متر أنابيب نفط كويتية جديدة بحلول 2023

توقعت شركة «Global Data» للأبحاث أن تساهم منطقة الشرق الأوسط وآسيا بنحو 30 في المئة من الإضافات العالمية لخطوط أنابيب النفط الخام، وذلك بحلول 2023.
ووفقاً لتقرير سلط الضوء على آفاق صناعة أنابيب النفط الخام عالمياً، أوضحت «Global Data» أنه يرجح أن تشيد دول الشرق الأوسط وآسيا أكثر من 4 آلاف كيلو متر من الأنابيب خلال 2023، لافتة إلى أن نصيب الكويت منها سيكون أكثر من 100 كيلو متر.
من جانبه، أشار محلل النفط والغاز في «Global Data»، فارون إيت، إلى أن منطقة آسيا من المتوقع أن تشهد بدء عمليات بناء 6 مشاريع للأنابيب خلال الفترة المذكورة، مبيناً أن معظم إضافات خطوط الإمداد تمثل مشاريع تعمل حالياً في مراحلها الأولية بإجمالي طول 3528 كيلو مترا، في حين ستتبع النسبة الباقية من الأنابيب مشاريع يخطط لها مستقبلاً.
وبحسب «Global Data»، فإن باكستان ستكون الأكثر مساهمة في إضافات خطوط الأنابيب على مستوى منطقة آسيا، مع تشييدها لخط أنابيب «غوادار - كاشغار» والذي يتوقع أن يشمل نحو 2414 كيلو متراً، ويعتبر خط أنابيب «البصرة – العقبة» الأطول على مستوى المنطقة بنحو 1700 كيلو متر، الأمر الذي يجعل العراق بالمرتبة الأولى على مستوى المنطقة في أطول مشاريع خطوط الإمداد بأكثر من 2000 كيلو متر، تليها إيران بأكثر من ألف كيلو متر، ثم السعودية بأكثر من 500 كيلو متر.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا