العنصرية ضد السود تطيح مستشارا لدى بوريس جونسون

  • 18 فبراير 2020 04:32 ص
  • الكاتب:(أ ف ب)

أعلن أندرو سابيسكي المستشار في مكتب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أمس الاثنين استقالته بعد ظهور تعليقات له على شبكة الانترنت يربط فيها بين الذكاء والعرق، وبدا مؤيدا لعلم تحسين النسل.

وكان سابيسكي قد اعتبر في السابق أن الأميركيين السود يملكون معدل ذكاء أدنى من الأميركيين البيض.

وقال أيضا في منشور على الانترنت عام 2014 إن الطريقة الوحيدة لتنظيم النسل ووقف حالات الحمل غير المتوقعة «التي تخلق طبقة دنيا دائمة» هي في إجبار الناس على استخدام وسائل منع الحمل.

واعتبر سابيسكي أنه في وسط حملة «اغتيال شخصية هائلة» وأنه يتنحى لأنه لا يريد أن يكون مصدر إرباك.

وقال في تغريدة على تويتر «الهستيريا الإعلامية حول تعليقاتي القديمة تبعث على الجنون، لكني اردت مساعدة حكومة صاحبة الجلالة».

وأضاف «بناء على ذلك قررت الاستقالة من وظيفتي كمتعاقد».

وأعرب سابيسكي عن أمله في أن توظف الحكومة المزيد من الأشخاص الذين لديهم «سجلات جيوسياسية جيدة للتنبؤات وأن تتعلم وسائل الإعلام وقف الاقتباس الانتقائي».

وقال «لقد وقعت عقدا للقيام بعمل حقيقي، وليس لأكون في وسط عملية اغتيال شخصية عملاقة: إذا لم يكن بمقدوري القيام بالعمل بشكل صحيح، عندها لا جدوى من ذلك»، مضيفا أن لديه «الكثير من الأشياء الأخرى للقيام بها في حياته».

ورفض داونينغ ستريت التعليق حول ما إذا كان جونسون يؤيد وجهات النظر التي عبّر عنها سابيسكي.

وقال الناطق «لن أعلق على التعيينات».

ودعا حزب العمال المعارض الى إقالة المستشار، معتبرا أنه لم يكن يجب توظيفه من الأساس.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا