الرندي وشعبان تتسلمان جائزة الشارقة لإبداع المرأة الخليجية

عن قصتين أدبيتين موجهتين للأطفال
  • 19 سبتمبر 2019 10:32 ص
  • الكاتب:(كونا)

تسلمت الكاتبتان الكويتيتان أمل الرندي وفاطمة شعبان جائزة الشارقة لإبداع المرأة الخليجية في حفل أقيم مساء أمس تحت رعاية رسمية من إمارة الشارقة.
وفازت الرندي بجائزة إبداعات المرأة الخليجية وذلك عن عملها «مفاجأة أبي» وهي عبارة عن قصة أدبية موجهه للطفل، فيما فازت الكاتبة فاطمة شعبان بنفس الجائزة عن قصتها للأطفال «رحلة اللوزتين».

وقالت الرندي في تصريح صحفي عقب تسلم الجائزة إن هذا هو فوزها الأول بجائزة الشارقة لإبداع المرأة الخليجية فيما حصلت من قبل على جائزة حاكم عجمان الشيخ راشد بن حميد الأدبية مرتين متتاليتين عن قصتيها «نجم المستطيل الأخضر» و«أجمل عقاب» اللتين تدعوان إلى التسامح عند الطفل.
وأعربت عن سعادتها بتمثيل الكويت هي وزميلتها شعبان في منافسات هذه الجائزة، قائلة: "وكان لنا شرف تمثيل وطننا الغالي بهذه المناسبة الخليجية المهمة وفوزي وزميلتي بهذه الجوائز هو فوز للكويت في المقام الأول".
وأكدت أن فوزها بالجائزة هو "تتويج لتجربتي التي باتت في عامها الرابع عشر في كتابة أدب الطفل".
وحول القصة الفائزة بالجائزة «مفاجأة أبي» أوضحت الرندي انها تتضمن أفكارا مهمة ومفيدة للطفل وفي علاقته بأبيه وعالجت موضوع تغير أفكار الطفل التي تشجعه على التعامل مع المحيطين به بتواضع وأخلاق عالية ويقتنع بضرورة مراعاة الحالات الإنسانية.
وأشارت الى أن القصة تهدف أيضا إلى معرفة كيف يكون الأب قدوة لابنه وكيف يكتسب الابن الصفات الحميدة من أبيه ويفهم معنى القيادة الحقيقية ويقتنع بأهمية التسامح في الحياة وضرورة احترام الآخر وتقديره مهما كانت رتبته الاجتماعية ومركزه في العمل.

من ناحيتها قالت الكاتبة الكويتية فاطمة شعبان إن قصتها الفائزة «رحلة اللوزتين» تتحدث عن جانب خيالي في عالم الطفل وتقدم حلولا لبعض المشكلات التي تواجه الأهل مع أطفالهم في توصيل فكرة صحية أو غذائية أو دراسية وكتبتها بأسلوب فيه مغامرة لجذب الطفل وجعله متحمسا لقراءتها.
وبينت شعبان أنها مهتمة برسالة الطفولة وأدبها منذ تسعينيات القرن الماضي وتعمل من أجل الطفل باعتباره بذرة المستقبل التي تنبغي رعايتها وتعتمد عليها المجتمعات والأوطان في التغيير نحو الأفضل والتقدم.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا