الحساوي متحدثاً في الافتتاح


«العون المباشر» تفتتح شبكة مياه في موريتانيا

في إطار استراتيجيتها لتنمية المجتمعات الأفريقية
  • 22 فبراير 2015 12:00 ص
  •  24
افتتحت جمعية العون المباشر أخيراً مشروع شبكة مياه الشرب في مدينة هامد التي نفذتها أخيراً في إطار اتفاقية التعاون المبرمة بينها وبين وزارة المياه والصرف الصحي في موريتانيا، لإنشاء شبكة مياه تعمل بالطاقة الشمسية تتكون من خزانين أرضيين سعة الأول 250 متراً مكعباً، ويقع عند المنبع الارتوازي للشبكة والثاني على مشارف قرية «جارلا» بسعة 40 متراً مكعباً إضافة إلى مولد احتياطي، وخزاني توزيع: رئيسي سعته 70 متراً مكعباً بارتفاع 18 م وآخر سعته 18 متراً مكعباً بارتفاع 10م، وتمتد الشبكة بطول 55 كم2 ليستفيد منها أكثر من 10000 نسمة في مدينة «هامد» و13 قرية تابعة لها.

حضر حفل افتتاح المشروع مدير إدارة تنمية الموارد الخيرية بجمعية العون المباشر فهد الحساوي، ومدير مكتب الجمعية في موريتانيا صلاح جمعة، ومن الجانب الموريتاني حضر الأمين العام لوزارة المياه والصرف الصحي عبد الرحمن ولد محمد الأمين، وعمدة بلدية هامد ووالي ولاية لعصابة يوسف ولد محمد محمود، وحاكم مقاطعة كنكوصة وعدد من المسؤولين الحكوميين وقادة السلطات الأمنية، وحشد كبير من أبناء المدينة.

وفي كلمته التي ألقاها بهذه المناسبة أكد الحساوي، أن جمعية العون المباشر ساهمت في تعزيز الجهود المحلية لتنمية المجتمعات الأفريقية وسوف تستمر بعون الله ثم بجهود الفضلاء من أهل الخير الكرام في مواصلة رسالتها في موريتانيا وبقية الدول التي تعمل فيها، كما ثمن الحساوي تعاون الحكومة الموريتانية مع الجهود التي تقوم بها العون المباشر، مشيراً إلى عمق الروابط الأخوية التي تربط الشعبين الشقيقين في الكويت وموريتانيا.

من جهته، أوضح الأمين العام لوزارة المياه والصرف الصحي عبد الرحمن ولد محمد، أن المشروع يهدف إلى تحسين الظروف المعيشية والصحية للمواطنين خاصة الفئات الأكثر فقراً، مشيراً إلى أن جهود «العون المباشر» تعزز جهود الدولة في مكافحة الفقر، وتأتي متسقة مع الخطط والبرامج التنموية التي تنفذها الحكومة الموريتانية.

كما تقدم عمدة المدينة في كلمته بالشكر للجمعية على إنجاز هذا المشروع المهم، وما تقوم به الجمعية من مشروعات أخرى لتنمية المنطقة.

وأوضح مدير مكتب «العون المباشر» في موريتانيا صلاح جمعة، أن جهود المكتب لا تقتصر على مشاريع المياه فقط، وإنما تمتد لتشمل التعليم والصحة والتدريب المهني، وتمويل المشاريع الصغيرة المدرة للدخل في إطار تنمية المجتمعات الأفريقية الفقيرة.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا