كلى اصطناعية... بدلاً من جلسات الغسيل

  • 14 يناير 2020 12:00 ص
  •  32

توصل فريق من العلماء إلى محاولة إيجاد حل بديل لعمليات الغسيل الكلوي عن طريق تطوير أول كلية اصطناعية في العالم لمرضى الفشل الكلوي.
ووفقاً لما نشره موقع «The Hearty Soul»، فقد أطلق وليام فيسيل من جامعة فاندربيلت، وشوفو روي من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو «مشروع الكلى الاصطناعية» في محاولة لحل مشكلة نقص تبرعات الكلى في الولايات المتحدة.
ونجح العالمان الأميركيان في تطوير كلية اصطناعية تستخدم خلايا الكلى الحية جنباً إلى جنب مع الرقائق الدقيقة المتخصصة التي تعمل بالطاقة من القلب لأداء أعمال الكلى السليمة.
وأوضح فيسيل في مقال نشره أخيراً في دورية Research News Vanderbilt قائلاً: «يمكننا الاستفادة بالبحث والتطوير من الطبيعة الأم من خلال استخدام خلايا الكلى، التي أمكن لحسن الحظ متابعة نموها بشكل جيد في المختبر، وتعديلها كي تصبح مفاعلاً حيوياً للخلايا الحية».
وبحسب ما نشرته «العربية.نت»، فيمكن أن تميز الكلية الاصطناعية المبتكرة بشكل موثوق بين النفايات الكيميائية والمواد المغذية التي يحتاجها جسم الإنسان، ولا يتطلب استخدامها سوى إجراء عملية جراحية بسيطة لتثبيتها داخل الجسم.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا