«البيئة»: مجرور الغزالي وراء نفوق الأسماك قرب جسر جابر

  • 15 مايو 2019 05:24 م
  • الكاتب:أحمد عبدالله

أفاد مدير إدارة المحافظة على التنوع الأحيائي في الهيئة العامة للبيئة الدكتور عبدالله الزيدان بأن صور الأقمار الصناعية وصور المسوحات الجوية للتعرف على الضغوطات الساحلية المؤثرة على البيئة البحرية بجون الكويت، استدلت على أن الفيديو المتداول لنفوق عدد من الأسماك بالقرب من جسر جابر، تم تصويره في المنطقة الحرة، لافتا إلى أن هذه المنطقة بها مغذيات صرف صحي من مجرور الغزالي وأثره واضح على جودة المياه والتربة والأسماك.

وقال الزيدان في تصريح لـ«الراي» إن «لون المياه في المقطع يميل للرمادي الغامق، وهذا يدل على وجود آثار الصرف الصحي الذي يؤثر على الأسماك، لافتا إلى أن الأسماك النافقة من نوعية العوم (السردين)». وتابع «من المتعارف عليه سنويا انه بعد نفوق اسماك الجم تتم ملاحظة نفوق أسماك العوم، وينتشر النفوق من المنطقة الحرة إلى امتداد الساحل جنوبا إلى القرب من مستشفى الصباح».

وأضاف «هناك ارتفاعات ملحوظة في درجات الحرارة التي ارتفعت من 34 إلى 44 درجة مئوية، ما يؤثر على طبيعة البيئة البحرية والمياه، خصوصا أن المياه شبه راكدة بسبب قلة التيارات المائية، ما يقلل نسب الأكسجين، وهذه كلها عوامل ضغط على البيئة البحرية وتؤثر على الأحياء البحرية بشكل مباشر أو غير مباشر وهو أمر ليس بجديد وإنما يتكرر سنويا بالفترة نفسها».

وكشف الزيدان عن ظواهر أخرى متوقع حدوثها خلال الفترة المقبلة، ومنها ازدهار قناديل البحر على السواحل الجنوبية خارج جون الكويت بالقرب من المنشآت الصناعية.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا