نيمار يستعد لتنفيذ ركلة ركنية تحت أنظار المتفرجين في استاد «أوسيان» (أ ف ب)


عودة الجمهور

  • 14 يوليه 2020 12:00 ص
  •  24

لوهافر (فرنسا) - أ ف ب - عادت الجماهير إلى الملاعب الفرنسية، الأحد، للمرة الأولى منذ تفشي فيروس «كورونا»، من أجل متابعة مباراة ودية بين باريس سان جرمان بطل دوري كرة القدم ومضيفه لوهافر (درجة ثانية)، حيث خرج الأول منتصراً بتسعة أهداف أمام زهاء 5 آلاف متفرج، في ملعب «أوسيان» الذي يتسع لقرابة 25 ألف شخص.
وتوقفت المنافسات في فرنسا، في أوائل مارس، بسبب الجائحة، قبل أن تقرر رابطة الدوري، في أبريل، إلغاء الموسم وتتويج «سان جرمان».
واستؤنفت البطولات الأربع الأخرى من أصل الخمس الكبار (انكلترا،إسبانيا،ايطاليا، ألمانيا وفرنسا) منافساتها في غياب الجماهير، فيما فتحت الأندية الفرنسية أبوابها، في نهاية الأسبوع الجاري، جزئياً أمام المشجعين خلال مباريات ودية، على ألا يتعدى عدد الجماهير الخمسة آلاف شخص ووفق بروتوكول صحي صارم.
والمباراة الأهم كانت بين لوهافر و«سان جرمان» الذي شارك بنجومه واستعد بأفضل طريقة لنهائي كأس فرنسا أمام سانت اتيان (24 يوليو) وكأس الرابطة أمام ليون (31 منه) وربع نهائي دوري أبطال أوروبا، وحضرتها وزيرة الرياضة، روكسانا ماراسينيانو.
وتحتّم على الجماهير ارتداء الكمامات خلال تنقلهم في الملعب واحترام «التباعد الاجتماعي» إلّا الحاضرين ضمن مجموعة من الأصدقاء أو أفراد العائلة.
وانتهى شوط المباراة الأول بخماسية الأرجنتيني ماورو إيكاردي (ثنائية) والبرازيلي نيمار (ثنائية) وكيليان مبابي قبل أن يجري المدرب الألماني توماس توخل 10 تبديلات في بداية الشوط الثاني.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا