مازن الناهض


مازن الناهض يتوقع البتّ بقرار الاندماج قبل نهاية العام

توقع الرئيس التنفيذي لمجموعة «بيتك» مازن الناهض، أن يقرر مجلس إدارة البنك ما إذا كان سيمضي قدماً في عملية الاندماج مع البنك الأهلي المتحد قبل نهاية العام.
وفي مقابلة مع «رويترز» قال الناهض «إلى حين اتخاذ قرار في شأن الاندماج، فإن أكبر بنك إسلامي في الكويت سيعلق خطط إصدار صكوك بحجم قياسي يتراوح بين 500 مليون إلى 750 مليون دولار».
وأشار إلى أنه «بالنظر إلى الحديث عن موضوع الاندماج، فإن المستثمرين ما زالوا غير واضحين، ولا بدّ لنا من توفير هذا الوضوح من أجل شراء الصكوك».
ولفت إلى أنه «في حال اكتملت عملية الاندماج، فإن (بيتك) سينظر في المزيد من التوسع الدولي، بما في ذلك عمليات الاستحواذ المحتملة، والسعي للحصول على ترخيص لتشغيل مكتب تمثيلي أو فرع في الصين».
وأضاف «لا بدّ من أن يكون هناك استيعاب بين البنكين، وأن يتم الدمج من أجل تحويل المؤسسة إلى النظام الإسلامي، وبعد الاندماج والتكامل الوظيفي، إذا كانت هناك فرص في مناطق جغرافية أخرى، فسننظر إليها وندرسها».
وأوضح أن أعمال «بيتك» الدولية توّلد نحو 41 في المئة من دخله التشغيلي، مشيراً إلى أن مساهمة عملياته في تركيا ارتفعت إلى 35 في المئة خلال الربع الثالث، مبيناً في الوقت ذاته أن جميع البنوك استفادت من تقلبات العملات الأجنبية في تركيا، مشدداً على أن ماليزيا ظلت سوقاً مهمة للبنك بعد إعادة هيكلة أعماله.
ولفت إلى أن البنك يخطط لاستكمال بيع اثنين من أصوله قبل نهاية العام، مع استمرار تركيزه على عملياته المصرفية الأساسية، متوقعاً ارتفاع ربحية البنك العام المقبل.
وفي سياق آخر، رجح الناهض أن يتسارع النمو الاقتصادي المحلي في 2019 بسبب ارتفاع أسعار النفط.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا