العثور على جثتي مهاجرين عراقيين على شاطئ في شمال فرنسا

  • 15 أكتوبر 2019 04:31 ص
  • الكاتب:(أ ف ب)

عثر أمس الاثنين على جثتي شابين عراقيين على شاطئ في شمال فرنسا، في سابقة في منطقة تشهد بشكل متزايد محاولات إبحار مهاجرين إلى بريطانيا على متن قوارب.

وصباح الأمس عثر أحد المارة على جثة عراقي كردي يبلغ 17 عاما على شاطئ لوتوكيه الواقع على بعد نحو 70 كيلومترا إلى الجنوب من منطقة كاليه التي لطالما شكلت نقطة انطلاق للمهاجرين الساعين للوصول إلى بريطانيا على متن عبارات أو شاحنات.

وبعد بضع ساعات عثر شخص آخر على الشاطئ نفسه على جثة عراقي آخر يبلغ 22 عاما.

وهي المرة الأولى التي يتم فيها العثور على جثتين في اليوم نفسه على الشواطئ الشمالية لفرنسا.

وقالت أجهزة الأمن في المنطقة إن الشابين «كانا على الأرجح على متن قارب» عُثر عليه خاليا بالقرب من جثة ابن الـ17 عاما.

وقال مسؤولون أمنيون في منطقة با-دو-كاليه إن الشرطة عثرت في القارب المطاطي على مجذافين وعلبة وقود وسترة نجاة على مقربة من المكان.

وعثر على قارب آخر على بعد نحو 450 مترا لكن لم يتضح ما إذا كان هناك رابط بين الواقعتين.

وفي السنوات الأخيرة حاول مهاجرون كثر من أفريقيا والشرق الأوسط وآسيا الوسطى عبور «بحر المانش» (بالفرنسية) أو «القناة» (بالإنكليزية)، وهي التسمية التي تُطلق على المساحة البحرية الفاصلة بين فرنسا وبريطانيا، على متن مراكب صيد أو قوارب مطاطية.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا