«الشؤون»: إلغاء حجز صالات الأفراح ... متروك لتقدير المواطن

كشف مصدر مسؤول في وزارة الشؤون لـ«الراي» أنه لا يمكن للوزارة اتخاذ أي إجراء في شأن إلغاء حجوزات صالات الأفراح، خصوصاً مع ارتباط الأفراد بعقود حجز، مبيناً أن التأجيل أو الإلغاء يخص المواطن نفسه صاحب الحجز.
وقال المصدر إنه في حال رغبة البعض في استرداد مبلغ حجز الصالة في حال الإلغاء، فإنه «عند حجز صالة الأفراح يتم تحصيل مبلغ 200 دينار منها 100 دينار إيجارا، و100 للتأمين، ويتم استرداد 100 التأمين عند إلغاء الحجز، أو بعد الانتهاء من المناسبة، في حال لم تكن هناك أضرار في الصالة، أما قيمة الايجار 100 دينار فلا تسترد إذا بقي أقل من أسبوع على تاريخ الحجز»، مبينا أنه «على الراغبين باسترداد مبلغ الايجار بعد الغاء الحجز، مراجعة الشؤون المالية، إلا أن القانون واضح في هذا الشأن، بتحديد مدة لا تقل عن أسبوع من تاريخ الحجز لاسترداد المبلغ».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا