شركات وهمية والبطالة المقنعة

زاوية ثانية
  • 17 يناير 2020 12:00 ص
  • الكاتب:| ناصر حمد العرفج |
  •  26

إن تأهيل الشباب وتوجيههم إلى العمل في القطاع الخاص من أهداف الحكومة، وجزء رئيسي من إيقاف البطالة المقنعة في الدولة، وهذا لن يكون بخطط ودراسات واستراتيجيات وغيرها كما يقول بعض المسؤولين، وإنما بشكل بسيط إعادة تجربة العمل في القطاع الخاص قبل عام 2008، فكان يسمح للطالب بالعمل في الصباح والمساء في الشركات الخاصة ويحصل على دعم العمالة، ولا يحصل على مكافأة الطالب، وهذا ما يساعد على تأهيل الطالب وترسيخ مبدأ الاعتماد على النفس، وملء وقت فراغه بشيء مفيد، ومساعدته لأسرته في المصاريف الخاصة به من خلال استقلاله، وشق طريقه العلمي والعملي. واستذكر عند الاستفسار من أحد المسؤولين المعنيين بهذا القرار عن سبب إيقاف عمل الطالب، كانت الإجابة بكل بساطة: لا نستطيع أن نتابع من يعمل في شركات وهمية ويأخذ دعم العمالة من غير وجه حق، وإذ نحن نختلف تماماً مع هذا المبدأ فمن يرد أن يجد حلاً سيجده، ويمكن ذلك بتحديد الأماكن المسموح العمل فيها من القطاع الخاص وإعطاء فرصة لشببانا لاختيار الوظيفة، لاستثمار أوقات فراغهم والبعد عن أي مخاطر، ومن يقول إنها ستكلف الدولة فالإجابة بكل بساطة: من يرغب في العمل وهو طالب تتم زيادة المكافأة بمبلغ 100 دينار لتصبح 300 دينار والجهة التي يعمل بها يتم تحديد المعاش المعتمد لدى القوى العاملة، وهذا الأمر كله لا يحتاج إلى قانون ولا دورة مستندية طويلة، وإنما يحتاج إلى قرار من المسؤول المعني بذلك ليلغي قرار الإيقاف الذي تم في عام 2008، وأنا متفائل أن نجد نائباً يتبنى هذا الأمر في حال أن المسؤول لا يريد التغيير.
وقفة سريعة
«أسأل الله عز وجل أن يشفي مرضانا ومرضى المسلمين كافة، وأن يكفيكم شر الأمراض»، عند مراجعتي لمستشفى بدرية الأحمد في وحدة الطوارئ سمعت أحد الممرضين يقول إن هذه الوحدة سيتم إلغاؤها وتخصيصها لجرعات الكيماوي فقط، فأتمنى من معالي وزير الصحة الدكتور باسل الصباح أن يمر على هذه الوحدة التي تعتني بالمرضى بشكل كبير، لأن ألغاءها سيسبب الكثير من الأذى للمرضى وأهلهم فنرجو إعادة النظر في هذا القرار.
خارج النص
قال تعالى في كتابه العزيز:«يَأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيراً مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ». سورة الحجرات.

@alarfaj

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا