أردان يستعين بـ «الموساد» لمواجهة حركة المقاطعة

عمد وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، غلعاد أردان، إلى الاستعانة بجهاز «الموساد» لمكافحة نشاط حركة المقاطعة العالمية، وذلك من خلال جلسات التشاور والتنسيق التي عقدها مع العديد من المسؤولين ومن بينهم رئيسة الجهاز يوسي كوهين.
وذكرت صحيفة «هآرتس»، أمس، أن تسجيلات تمت في العام 2018، أظهرت التعاون بين أردان و«الموساد» لمكافحة نشاط حركة المقاطعة العالمية.
أمنياً، قامت جرافات وآليات تابعة لبلدية السلطات الإسرائيلية في القدس أمس، بتنفيذ عمليات هدم واسعة في محيط الحاجز العسكري القريب من مخيم قلنديا، بحجة البناء من دون تراخيص.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا