صقر الملا: نرفض تأخر صرف رواتب الاحتراف الجزئي للاعبين

أعلن عن استضافة الكويت لدورة الألعاب الخليجية المجمعة في 2020

شدد نائب مدير الهيئة العامة للرياضة الدكتور صقر الملا على ضرورة التزام الاتحادات والأندية الرياضية بتطبيق لائحة الاحتراف الجزئي وضورة العمل بها في أسرع وقت ممكن.

وأضاف الملا خلال اجتماعه مع نائب رئيس اللجنة الأولمبية الكويتية محمد جعفر ورؤساء الاتحادات الرياضية الذي عقد مساء أمس "إننا جميعا نعمل من أجل خدمة رياضيينا ومن غير المعقول تأخر رواتب اللاعبين لمدة طويلة قد تصل في بعض الأحيان لسنة".

ونوه الملا الى أن 30 % من الاتحادات بعثت بلوائحها بينما لم تبعث البقية الأخرى مما يجعلنا نتأخر في صرف الرواتب وهو أمر مرفوض فنحن في هيئة الرياضة أبوابنا مفتوحة لأية استفسارات او مساعدة إدارية أو قانونية لتطبيق لائحة الاحتراف الجزئي، لذلك نتمنى منكم جميعا التعاون معنا في هذا الأمر والإسراع به.

ولفت الى اأن قانون التفرغ الرياضي الجديد بدأ العمل به ومن خلاله سيتم التغلب على السلبيات والعراقيل التي كانت موجودة في السابق بعد اعتماد اللائحة الجديدة التي سيتم تعميمها على الاتحادات والأندية في القريب العاجل.

وكشف الملا عن عزم الكويت استضافة دورة الألعاب الخليجية المجمعة (خليجي3) في العام المقبل 2020 بالتنسيق مع اللجنة الأولمبية الكويتية التي ستكون المشرف عليها، فقد تم مبدئيا اعتماد ألعاب (كرة القدم والسلة واليد والسباحة وألعاب القوى) كما سيتم اعتماد ألعاب أخرى بالتنسيق مع اللجنة الأولمبية التي ستقوم برفع دراسة وافية عن الموعد المناسب والرياضات التي سنشارك بها والميزانية التقديرية للاستضافة.

وأشار الى أن الكويت بلد السلام تجمع العالم على الخير والمحبة بناء على توجيهات وسياسة سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد وستنجح في هذه الاستضافة وسنسعد جميعا بتواجد أشقائنا الخليجيين في بلدهم الثاني الكويت.

وأوضح الملا أن الهيئة بصدد تكريم اللاعبين المميزين الذين حققوا نتائج مشرفة في البطولات الخليجية والآسيوية والدولية في غضون الأيام القليلة المقبلة حيث سيتم رفع الأسماء لمجلس إدارة الهيئة لكي يتم اعتمادها رسميا وصرف المكافآت لهم مباشرة.
وأضاف طلبنا من الهيئات الرياضية تزويدنا بالنتائج التي حققها لاعبوها في السنتين الماضيتين، ويقوم حاليا موظفونا برصدها وما هي إلا أياما قليلة وسيستلمون مستحقاتهم المالية.

وتمنى الملا التوفيق للقائمين على الاتحادات الرياضية واللجنة الأولمبية في عملهم بعد نيلهم ثقة الجمعية العمومية لإدارة اتحاداتهم حتى العالم 2023 ، وأكد لهم أن الهيئة ستدعمهم وستسعى لتعديل الوضع المالي للاتحادات مع بدء السنة المالية الجديدة في أبريل 2020 .

من جهته شكر نائب رئيس اللجنة الأولمبية محمد جعفر القائمين على هيئة الرياضة على دعمهم اللامحدود، مؤكدا على سعي مجلس الإدارة للعمل جاهدا من أجل رفعة الرياضة الكويتية.
وأشار الى أن دورة الألعاب الخليجية تحظى باهتمام كبير من رئيس اللجنة الشيخ فهد الناصر وزملائه أعضاء مجلس الإدارة، وسيتم دراسة الجوانب كافة من ا أجل اعتماد الألعاب الرياضية التي سنشارك بها وكذلك الوقت المناسب لكي لا تتعارض مع بطولات خليجية او آسيوية او دولية وبإذن الله سيكتب لها النجاح.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا