دعيج الخليفة الصباح


لاجئ عاطفي / الأقحوان

  • 04 أبريل 2017 12:00 ص
  • الكاتب:| دعيج الخليفة الصباح |
  •  24
وببوحها عاد الجمال إلى المكان

وتصاعدت بالحب ساعات الزمان

وببوحها الورد استعاد عبيره

وتجددت في القلب أوصاف الحنان

***

ورأيت أن حديثها قد جاءني

كالحلم يفرش عطره كالأقحوان

وبأن كل قصيدة قد قلتها

تمضي إلى زمن يزينه الأمان

***

وببوحها أحسست أن حكايتي

قد أطلقت للحلم أطراف العنان

فتلاحم العشق المجدد نفسه

مع ضحكةٍ تبدو كهمسٍ وامتنان

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا