الدقباسي مجدداً: مهمة الإبراهيمي ستفشل كسلفه أنان

مهاجماً روسيا وإيران... ومطالباً بحظر جوي
  • 29 أغسطس 2012 12:00 ص
  •  22
|القاهرة - من أحمد علي|
خلافا لتصريحات مسؤولي الجامعة العربية، وفي موقف يعد مغايرا ومخالفا لتوجهات الجامعة، انتقد رئيس البرلمان العربي علي سالم الدقباسي مهمة المبعوث الأممي - العربي المشترك الى سورية الأخضر الابراهيمي وقال انه لا جدوى منها، متوقعا فشل مهمته كسلفه أنان في ظل تعنت الموقف الدولي وعرقلة أي قرارات من خلال الفيتو الروسي والصيني في مجلس الأمن.
وقال الدقباسي، في تصريحات صحافية بعد ظهر أمس على هامش الاجتماع الـ «6» لمكتب البرلمان العربي الذي عقد برئاسته، ان مهمة الابراهيمي فاشلة ولن تسهم الا في اطالة أمد النظام واطالة عذاب الشعب السوري.
وشدد على أن ما تشهده سورية يستدعي تدخلا دوليا سريعا وحاسما لانقاذ السوريين من تلك المجازر الوحشية، معربا عن ادانته على وجه الخصوص للمذابح التي شهدتها داريا.
وقال: «انها تمثل حلقة ضمن مسلسل الانتهاكات الصارخة التي ترتكب ضد حقوق الانسان، ومن ثم نطالب المجتمع الدولي بسرعة فرض حظر الطيران وتوفير ممرات انسانية آمنة لدعم الشعب السوري».
وصف الدقباسي الموقف الروسي واتخاذه الفيتو بشكل دائم في مجلس الأمن ضد أي قرار يدين النظام السوري، بأنه يشكل تعديا على الأمة العربية والاسلامية وضد مبادئ حقوق الانسان أيضا.
وأشار الدقباسي الى الموقف الايراني من الازمة ووصفه بالمؤسف والمساند للنظام السوري ما يشكل تعديا على حقوق الانسان وحقوق السوريين وجميع الحريات، ومن ثم لابد من العمل على وقف هذه المجازر ان كان العالم جادا، معربا عن أمله في نصرة الشعب السوري.
كاشفا عن أن الاجتماع البرلماني ناقش عددا من الموضوعات ابرزها الدفع باتجاه مخاطبة برلمانات الدول الدائمة العضوية بمجلس الأمن الدولي للضغط على حكوماتها لاتخاذ قرار دولي لانقاذ الشعب السوري من المجازر التي تحدث على أيدي النظام.
ولفت الى أن الاجتماع الذي يستمر على مدى يومين يناقش أيضا عددا من الموضوعات منها الاعداد لعقد الجلسة الأولى للبرلمان العربي بصفته الدائمة، مشددا على أهميته كمنارة للدفاع عن حقوق الانسان العربي وتحقيق التضامن العربي الذي لا يزال غائبا.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا