جريدة الراي الكويتية - الصفحة الرئيسية رئيس التحرير ماجد يوسف العلي|الإثنين 20 نوفمبر 2017 - العدد 14021

رحلة على «بساط الرفاهية»

سياحة وسفر -   /  1,205 مشاهدة   /   34
شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس
+ تكبير الخط - تصغير الخط ▱ طباعة

طائرة لا تشبه غيرها... استقت من فنادق الخمس نجوم سحر الرفاهية والخدمات الممتازة، ومن القصور فخامة الأماكن ورقيها، ومن دولة الإمارات العربية المتحدة ضيافة أهلها التي يمتازون ويتميزون بها...

إنها جوهرة «طيران الامارات» العملاقة «إيرباص A380»، الجميلة، والتي دُعينا لمناسبة اطلاق رحلاتها اليومية من دبي الى المغرب، للسفر على متنها واختبار مفهوم جديد للسفر المريح والممتع، في إطار رحلة نظّمتها الشركة لوفد صحافي يمثل مجموعة من المؤسسات الاعلامية كانت «الراي» بينها. فاختبرنا رحلة لا تنسى على متن طائرة أشبه بيخت استبدل عباب البحار بغيوم السماء...

ما إن تدخل «إيرباص A380»، حتى تشعر بالفخامة المنبثقة من مختلف أرجائها، وبعراقة الضيافة الإماراتية، بدءا من الابتسامة الأولى التي يستقبلك بها طاقم الطائرة، الى باقة من الخدمات المتميزة التي يحرصون من خلالها على أن يؤمنوا لك كل مستلزمات الراحة والرفاهية.

طائرة تجمع في تصميمها بين أحدث التقنيات الثورية والهندسة الداخلية الأنيقة الرائعة، وكأنك امام لوحة فنية بألوانها وفخامة مقاعدها ومختلف الملحقات الأخرى، والتي صممت بتقنيات عالية وذوق رفيع يضمن في آن جمالية المكان، الراحة والأمان....

طائرة أشبه بفندق متكامل بخدماته وروعة تفاصيله، اتخذت لنفسها مكانة مرموقة في قائمة الطائرات الاكثر فخامة في العالم، وذلك بفضل المواصفات غير المسبوقة والخدمات الى تؤمنها للمسافرين على متنها جميعهم، إضافة إلى جرعة إضافية من الرفاهية للمسافرين في الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال....

للسفر في الجناح الخاص في الدرجة الأولى على متن الـ «A380» نكهة خاصة.

فليس هناك من شيء يماثل ركاب الدرجة الأولى من الاستحمام لتجديد الحيوية خصوصاً عندما تكون على ارتفاع 40 ألف قدم فوق الأرض.

وفور انتهائك من تدليل نفسك، بالامكان تجديد الحيوية مع أحد العصائر الطازجة المنشطة للجسم. وستحصل على كل ما تحتاج إليه لتكون على أتم استعداد لمواصلة يومك.

ولمزيد من الخصوصية، بالامكان إغلاق باب «المقصورة» والتمتع بالاسترخاء في عالم خاص، والاستمتاع بتناول ما ترغب به من ثلاجتك الشخصية الصغيرة.

درجة الإضاءة المحيطة، يتم التحكم بها عبر خفضها أو تقويتها، حسب الرغبة، ومن ثم اختيار نوع الترفيه الذي يروق للمسافرين والاستمتاع بالاسترخاء ضمن الأجواء السينمائية الخاصة.

يحوّل كل مسافر مقعده إلى سرير بالكامل لينعم بفرصة للاستغراق في نوم هادئ ومريح. وتتيح طاولة الزينة والمرآة الاستعداد لليوم القادم والوصول بكامل انتعاش.

وفي درجة رجال الأعمال، ثمة مقاعد وثيرة ومصممة في شكل مريح وفخم في آن، فتشعر معها وكأنك ممدّد على أريكة في صالون فخم امام شاشة تلفاز كبيرة، وأنت تتذوق أشهى الأطباق بمكونات راقية محضرة بعناية واتقان من قبل مجموعة من أمهر الطهاة الحائزين على نجوم «ميشلين» الشهيرة.... والى جانبك، وعلى مرمى يدك، «ميني بار» يضم مختلف أنواع العصائر التي قد ترغب بها، لتكتمل منظومة الرفاهية بمختلف أبعادها... ولكل مّن يتعذّر عليه النوم أثناء السفر، سيعيش تجربة مختلفة في «A 380»، حيث ستمنحه مقاعدها الوثيرة، والتي تتحول بكبسة زر واحدة في درجة رجال الأعمال الى سرير مريح، فرصة الاسترخاء والنوم العميق.

حول مقعدك إلى سرير

سواء كنت مسافرا لحضور اجتماعك القادم أو للتمتع بمغامرتك الأحدث، فإن السفر في درجة رجال الأعمال يساعدك على الوصول وأنت تشعر بالإلهام. ستجد إضافات تبعث على التأمل في درجة رجال الأعمال، وهي تناغم ما بين التحفيز والاسترخاء لمساعدتك على تلبية شغفك بالطريقة التي تحلو لك.

بامكانك إرسال رسائل البريد الإلكتروني، أو كتابة الفصل التالي من كتابك، أو إضافة مواد إلى مدونتك على الإنترنت وأنت في الأجواء. هناك مقبس كهربائي لشحن حاسبك الشخصي، ومنضدة جانبية توفر مساحة مناسبة للعمل.

فإن كنت من عشاق الرفاهية المطلقة، فإن هذه الطائرة صممت من أجلك لتمنحك تجربة سفر مختلفة تضمن لك الوصول الى وجهتك وأنت تستمتع بأقصى مستويات الراحة والامان والرفاهية.

تتميز قوائم الطعام التي تقدمها «طيران الامارات» بتوفير وجبات متكاملة تتكون من وجبة رئيسية مصحوبة بالمقبلات والحلوى، مع توفر الخيارات الصحية ضمن هذه القوائم والأطعمة المحببة لدى الأطفال، يقوم طهاة «الناقل العملاق» بتصميم الأطباق لتحاكي فنون الطهي في أقاليم مختلفة من العالم ويعملون على تحضيرها باستخدام مكونات محلية طازجة، تنال رضى جميع المسافرين.

رضى تام لا يمكن وصفه، ما ستشعر به عن جميع أنواع وجبات الطعام خلال أي رحلة، خصوصا مع الإضافات في الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال مثل الوجبات الخفيفة المقدمة مع الشاي والمقبلات المقدمة في الصالون الجوي وإمكانية طلب الأطعمة من قوائم خاصة لذلك.

أدخلت «طيران الإمارات» - الحائزة جائزة أفضل ناقلة في العالم لعام 2016 ضمن جوائز «سكاي تراكس» للناقلات الجوية العالمية - منتجات جديدة وتحسينات على مقصورات أسطولها من «A 380»، فمن الأجنحة الخاصة ومرافق الـ «شاور سبا» في الدرجة الأولى، إلى المقاعد التي يمكن تحويلها - كما ذكرنا آنفاً - إلى أسرّة في درجة رجال الأعمال إلى المساحة الإضافية ونظام الإضاءة الخاصة في الدرجة السياحية وخدمة الاتصال اللاسلكي بالإنترنت، تعتبر تجربة السفر على متن «A 380» أقرب ما يكون إلى السفر بطائرة خاصة في أجواء تم تعزيزها خصيصا من أجل متعة السفر جوا.

وتضمن برنامج تطوير المقصورات الذي تكلف ملايين من الدولارات، تصميماً جديداً للصالون الجوي الذي بات يحظى بإقبال كبير من العملاء، وبات علامة بارزة يتميز بها هذا الأسطول كونه يوفّر للمسافرين، خصوصاً خلال الرحلات الطويلة، إمكانية الاسترخاء والتواصل مع الآخرين ضمن مساحة مريحة وفخمة.

تصاميم صالونات «طيران الإمارات» على متن «A 380» أصبحت أكثر أناقة بألوان عاجية صافية ودرجات لونية برونزية وخشبية، بلمسات فريدة مثل الديكور المعاصر وشجرة الغاف، التي تحظى بمكانة خاصة بصفتها شجرة وطنية لدولة الإمارات، وهي تزين الجدران، من أجل رحلة فريدة، بدءاً من اللحظة التي تدخل فيها إلى الصالون.

ويتيح الصالون الجوي مساحة أكبر للجلوس، ومقاعد إضافية قريبة من النوافذ على جانبي المنضدة المركزية التي تحافظ على شكلها الدائري، وتحتوي كل واحدة من مناطق الجلوس على طاولة ونافذة توفر إطلالة خارجية.

ويستوعب الصالون الجوي 26 شخصاً براحة تامة بحيث يمكن لـ 8 منهم الجلوس.

ووفر التصميم الجديد مزيداً من الراحة والهدوء لرواده. وتم استخدام ألوان البيج الفاتحة والخشب الداكن اللامع والمقلم في منطقة الجلوس الخاصة بالمقصورة والصالون.

يضم الصالون شاشة تلفزيون تتيح للمسافرين الاطلاع على أحدث المعلومات عن رحلتهم أو الاستمتاع بالبث التلفزيوني الحي لآخر الأخبار والأحداث الرياضية.

ويقع الصالون الجوي في الطابق العلوي، وهو متاح لركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال، حيث يوفر لهم المرطبات والمأكولات الخفيفة ويتيح لهم التواصل وتجاذب أطراف الحديث مع رجال أعمال ومسافرين آخرين من مختلف دول العالم، وسط أجواء من الفخامة والهدوء والراحة على ارتفاع 40 ألف قدم في أجواء رائعة.

وإضافة إلى الصالون الجوي، تشتهر مقصورات «A 380» باتساعها وهدوئها.

ويستمتع الركاب في كل الدرجات بخدمة الإنترنت اللاسلكي مجاناً، وبنظام «طيران الإمارات» للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice ذي الشاشة الرقمية العريضة، الذي يوفر أكثر من 2600 قناة سمعية وبصرية تعرض الأفلام الكلاسيكية والحديثة والوثائقية والموسيقى والأغاني.

«إيرباص A380» أيقونة «طيران الإمارات»

● مهما كان ما تتوق إليه، فإن نظام المعلومات والاتصالات والترفيه «آيس» والمزود بأكثر من 2500 قناة، سيوفر لك الترفيه عند الطلب طوال الرحلة. تمتع بمشاهدة أفلام وبرامج تلفزيونية، فضلاً عن اختيارات واسعة من الموسيقى وألعاب الفيديو والأخبار من مختلف أنحاء العالم... هناك دائما جديد ومميّز، سينال إعجاب المسافر، فما عليه إلا الاسترخاء والتمتع.

● تتميز «A380» الإماراتية بتصميم فريد يختلف عن أي ناقلة أخرى تشغل هذا الطراز من الطائرات.

وتوفر الـ «A380» ذات التصميم الجديد، 58 مقعداً يتحولون إلى أسرة مستوية في درجة رجال الأعمال، و557 مقعداً مريحاً في الدرجة السياحة، إضافة إلى الصالون الجوي الذي يوفر لركاب درجة رجال الأعمال ملتقى للاجتماع والتعارف على ارتفاع 40 ألف قدم.

● شكر خاص لـ «دينامو» الرحلة ساندي البرقاوي من «طيران الامارات» التي حرصت على الاهتمام بالوفد الصحافي منذ بدء الرحلة إلى آخر يوم.


شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس



إقرأ أيضاً