جريدة الراي الكويتية - الصفحة الرئيسية رئيس التحرير ماجد يوسف العلي|السبت 18 نوفمبر 2017 - العدد 14019

الشمري ولهيب يعلنان اعتزالهما اللعب دوليا

«الأزرق» عاد أمس وحاز التقدير من سمو الأمير والجماهير

رياضة -   /  3,276 مشاهدة   /   39
شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس
+ تكبير الخط - تصغير الخط ▱ طباعة

| كتب حسين المطيري |
احتشدت امس جماهير كرة القدم الكويتية الكبيرة بأعداد كبيرة في مطار الكويت الدولي لتحية جهود لاعبي «الازرق» خلال تواجدهم في بطولة كأس الخليج التاسعة عشرة لكرة القدم والتى تختتم غدا في العاصمة العمانية مسقط، وهتفت الجماهير باسماء كل اللاعبين عقب وصولهم الى البلاد في صالة القادمين العادية بالمنفذ الجوي الكويتي مقدرة الجهد الذي بذلوه، واحسنت مواساتهم على ضياع فرصة التأهل الى المباراة النهائية فى «خليجي19» بعد خسارتهم امام «الاخضر» السعودي 1/صفر في المباراة التى جمعتهما على استاد الشرطة في الدور قبل النهائي للبطولة، ورددت الجماهير الاهازيج والاغاني التي تمجد «الازرق» وتشيد بانجازاته على مدى تاريخه.
وحظي «الازرق» باكبر تقدير عندما بعث سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد برقية تهنئة الى الفهد، اعرب فيها سموه عن بالغ تقديره للنتائج المتقدمة التي حققها منتخب الكويت الوطني لكرة القدم المشارك في الدورة التاسعة عشرة لبطولة كأس الخليج والاداء الفني العالي الذي تميز به المنتخب والذي عكس المستوى الرفيع للكرة الكويتية.
مشيداً سموه بالجهود الكبيرة التي بذلها الشيخ احمد الفهد وأخوانه المدربون واللاعبون والاداريون والتي أثمرت تحقيق هذه النتائج الطيبة.
متمنيا سموه رعاه الله حظا أوفر ومستقبلا افضل لمنتخبنا الوطني وتحقيق المزيد من الانجازات في اللقاءات الرياضية المقبلة سواء على المستوى الاقليمي أو الدولي ورفع اسم الكويت عاليا في مثل هذه المحافل الرياضية.
متمنيا سموه لهذا التجمع الرياضي الاخوي كل التوفيق والنجاح وتحقيق أهدافه المنشودة.
بدء التدريب السبت
وكان وفد منتخب الكويت عاد الى البلاد في السادسة من مساء امس قادما من مسقط وكان في استقباله رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة فيصل الجزاف ورئيس مجلس ادارة نادي القادسية الشيخ طلال الفهد وعبد الحميد الشخص مدير العلاقات العامة بالهيئة.
ويؤدي «الازرق» مرانه الاول عقب العودة في الرابعة من عصر غدا السبت في استاد الصداقة والسلام بنادي كاظمة استعدادا لمباراته مع المنتخب العماني يوم 28 الجاري في التصفيات المؤهلة لنهائيات بطولة اسيا للعبة، وسوف يلعب الازرق خلال هذه الفترة مابين التدريب الاول غدا والمباراة يوم 28 مباراتين وديتين فقط...الاولى مع منتخب تركمانستان يوم الثلاثاء 20 الجاري، والمباراة الثانية مع نظيره السوري يوم 23.
ومن ناحيته، اعلن مدرب «الازرق» محمد ابراهيم ان اخر عهد له مع المنتخب مباراة عمان،حيث ينتهي عقده لتدريب «الازرق» مشددا انه يوافق على اى شيء بخصوص اعادة اعارته من ناديه او من عدمه تاركا الامر كله الى اتفاق اللجنة الانتقالية برئاسة الشيخ احمد الفهد مع مجلس ادارة نادي القادسية الشيخ طلال الفهد. مشددا بانه في كل الاحوال رهن اشارة الوطن من اي موقع
ويذكر ان الفهد الكبير اعلن ان ابراهيم باق على رأس الجهاز الفنى لـ«الازرق» طالما هو موجود على رأس اللجنة الانتقالية التى تدير شؤون الاتحاد الكويتي لكرة القدم.
نهير ولهيب طلبا الاعتزال
ومن جهة اخرى، اعلن كل من كابتن «الازرق» نهير الشمري ومهاجمه فرج لهيب اعتزالهما اللعب دوليا، وقالا انهما تقدما بكتابي الاعتزال الى ادارة المنتخب.
واوضح الشمري انه قدم كل ما لديه للمنتخب، وحان الوقت المناسب لاعلان الاعتزال اللعب دوليا من اجل اتاحة الفرصة والمجال امام الواعدين من شباب كرة القدم الكويتية، معلنا ثقته المطلقة فيهم وفي قدراتهم في استعادة امجاد الازرق وكرة القدم الكويتية.
وشدد الشمري بانه راض عن اداء «الازرق» في خليجي 19، وانه وزملاءه قدموا كل ماعندهم رغم قلة فترة الاستعداد بسبب ما كانت تعانيه كرة القدم الكويتية من تعليق نشاطها الدولي.
ندا نادم
وابدى مساعد ندا ندمه الشديد على الفرصة التي اتيحت له في مباراة السعودية واهدرها قبل هدف الفريدي في مرمى نواف الخالدي، وقال اقدم باعتذاري الشديد من جماهير كرة القدم الكويتية عن ضياع هذه الفرصة التي شاهدتها في الاعادة بانها فرصة لا تضيع، وطالب ندا من الجماهير الغفران وقال بكل تأكيد هناك فرق من ان تشاهد اللقاء وانت مسترخ وتعلب المباراة وانت تحت ضغوط عديدة.
ووعد ندا بان يعوض هذه الفرصة فالايام المشرقة لـ «الازرق» مقبلة.
جوهر يمتدح إبراهيم
وعلى صعيد اللقاء أشاد المدرب السعودي ناصر الجوهر بزميله الكويتي محمد إبراهيم الذي أعرب بدوره عن سعادته بأداء فريقه رغم الهزيمة أمام المنتخب السعودي صفر/1 والخروج من الدور قبل النهائي لبطولة كأس الخليج التاسعة عشرة (خليجي 19) المقامة في العاصمة العمانية مسقط.
وصرح إبراهيم في المؤتمر الصحافي الذي عقده عقب المباراة التي أقيمت بملعب مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، قائلا إنه راض على المباراة والأداء الذي قدمه لاعبوه خلالها.
وأضاف: «خلال وجودي مع المنتخب عملنا واجتهدنا كي نصل إلى هذه المرحلة وسنواصل ذلك مستقبلا. في الشوط الأول من المباراة كان هناك توازن، وفي الشوط الثاني وبعد تلقي شباكنا الهدف هاجمنا بقوة وأجرينا تبديلات صائبة لكننا لم نوفق».
ومن جهته، قال الجوهر إنه كان يأمل لقاء المنتخب الكويتي في الدور النهائي.
وأضاف أن المنتخب السعودي نفذ في المباراة تكتيكا معينا للتصدي لخطورة العناصر القوية في المنتخب الكويتي والسيطرة على وسط الملعب.
وأشار إلى أن المباراة النهائية أمام المنتخب العماني «ستكون مباراة ممتعة بين فريقين قويين، ونتمنى أن تعكس تطور كرة القدم في الخليج».
وأضاف الجوهر أن «تقدير كل المنتخبات هو سبب فوزنا، المنتخب العماني متطور الآن ويحتاج إلى دراسة قبل أن نواجهه في المباراة النهائية».
وقال إبراهيم: «وصلنا إلى الدور قبل النهائي وهو شيء جيد رغم خسارتنا أمام الفريق السعودي الذي يمتلك ثقافة كبيرة ويعرف كيف يلعب في هذه المباريات الدولية، أشكر كل لاعبي المنتخب الكويتي على ما قدموه في هذه المباراة وفي المباريات السابقة لأنهم تحلوا بالإصرار والعزيمة والالتزام والعطاء وأحب أن أهنئ المملكة».
وأضاف: «حاولنا بكل جهدنا إدراك التعادل وبالتالي أشكر كل اللاعبين على عطائهم في المباراة، لكن الفريق السعودي ليس سهلا فهو فريق كبير إلا أن لاعبينا أبلوا بلاء حسنا وأدوا دورا كبيرا على الملعب وفي التدريبات وفترة الاستعداد وأشكر اللاعبين بشكل عام».


شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس



إقرأ أيضاً