جريدة الراي الكويتية - الصفحة الرئيسية رئيس التحرير ماجد يوسف العلي|الإثنين 25 سبتمبر 2017 - العدد 13965

نوادر من التراث

شعر -   /  870 مشاهدة   /   24
شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس
+ تكبير الخط - تصغير الخط ▱ طباعة

شكواي للي يطّلع بالغيب

اللي على كل العباد رقيب

يقول من سوى من الجيل مبدأ

جيل على بعض الرجال صعيب

جيلٍ اذا منه بداً فيه صاحبه

للسامعين احلى من الحليب

واللي يحبب في كلامي وزنه

وحفظه عن الشك الردي والريب

ماني بمداح لمن لا يمدح

ولاني بسباب لمن يغيب

اسمع من العربان قبلي هل النظر

يقولون في بعض الكلام نجيب

كلامٍ بلا ملفاه ما ينحكي به

مثل الذي يطعن ولا يصيب

وانا لو كلامي في زمانٍ ماضي

جالي فخر في هالكلام وطيب

لاشك وقت اليوم يا جاهل به

ما هو بوقت افعال وقت نصيب

ما لون يا عين عن النوم ساهره

غدا لها حلو الكرى حريب

تعد النجوم وكنها حارس لها

تتنى متى تالى النجوم يغيب

انا هقيت بسهر عيني هقوة

والهقوات فيها مخطىٍ ومصيب

انا هقن العين شافت زمانها

نوب يعاسرها ونوب حبيب

وانا لو ما اسمح خاطري في مثايلي

مخطور راسي من عناه يشيب

يا ما ذكرنا من رفيق طيب

رفيق على كل الامور يطيب

رفيق يونس خاطرك وان نصيته

واذا بدى لازمك ما يخيب

اليوم حدر القاع وحنا فوقها

حدر الثرى ما يسمع النديب

اذا ذكرت فلان وفلان وينهم

جرى الدمع من فوق الخدود صبيب

عندي خبر في كل حي ميت

وحنا سروح نتبع العزيب

لاشك تطرى لى نوادي ربعي

هذا ولد عم وذاك قريب

الرجل يحيي سمعته عقب ميته

ثلاث معاني سالمات العيب

أما حبيب ربعته ما تملها

هدىَّ على الجيران والقريب

والا أجودي نعمته يشكرونها

واللي ترجى منه ما يخيب

والا شجاع لابته يذكرونه

اذا وصلت البلوى زرار الجيب

والا الردى لو مات محدٍ فاقده

حصاة حذفها الورع في جليب

والناس كل عند روحه طيّب

مير الفخر بالفعل والتجريب

الله يدبرنا على الخير والهدى

برحمتك يا علام ما بالغيب

اشوف لي وقت تغير لونه

نوب خبيث ونوب شي عجيب

وقت هله ضاعوا وضاعت سموتهم

بالالف تلقى واحد نجيب

باقي من الاجواد من به شيمه

لاشك زاد الماء على الحليب

يلزم على الانسان عرضه ومذهبه

اليوم حفاظ الشرف غريب

يعيش رجل عز دينه ومذهبه

وقف موقفٍ على الرخوم اتعيب

الازلام واحد مير الاخلاق تختلف

مثل فرق عيدان السعف والطيب

واصحابنا هالوقت لا ترهى بهم

لا تعتمد فيهم بلا تجريب

ايضاً عدوّك لو ضحك لك باله

وبادرك بالتهليل والترحيب

تراه مثل اللي يدير الصيدة

يبي لين مرماها يصير قريب

ترى العدو ذيب يحد سنونه

يدور الغرات بالعزيب

وانذرك عن غبن النسا لا يصيبك

ترى غبنهن يا رجل شق الجيب

اذا بغيت من العذارى ملافي

ولا لك سوى المكتوب والنصيب

انشد صديق تستدل برايه

قبل تعنى للعرب خطيب

ترى عفيفات العذارى مرابط

المربط اللي ما يدقه سيب

وان ما لقيت اللي يونس خاطرك

اصبر وبالك تخلف الترتيب

بالك تجامل والمجامل مضره

تدرع بمنسيه هذاك العيب

ترى مبرك الجربا على الحول يعدى

تخرب البيت النقي تخريب

ترى فايد القشرى هو اللي شرى الوبا

واكثر حراه انه يصير عطيب

كنه مربى الداب في وسط بيته

يبيه من بين العيال ربيب

والداب داب لو تشوفه عاقل

تراه من فعل الخطر قريب

هذي نصيحة كان قلبك صاحي

ولا العذل بالخبل ما يثيب

من لا علم لو علمه نصاحه

مثل ناثر الماء في دماث شعيب

| شعر: مرشد البذال |


شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس



إقرأ أيضاً


 


X
X