جريدة الراي الكويتية - الصفحة الرئيسية رئيس التحرير ماجد يوسف العلي|الأحد 30 أبريل 2017 - العدد 13817

بيت الزكاة و«الإصلاح»: إنجاز يحسب لسمو الأمير إدراج العمل الخيري ضمن مناهج التعليم

يسهم في خلق جيل واعٍ بأهمية العمل الإنساني

محليات -   /  392 مشاهدة   /   10
شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس
+ تكبير الخط - تصغير الخط ▱ طباعة
الصالح: مستعدون للمساهمة في تنفيذ القرار لوضع أسس علمية رصينة للعمل الخيري

الرومي: القرار يعزّز من مكانة الكويت الدولية واختيارها مركزاً إنسانياً وأميرها قائداً إنسانياً
أشاد كل من بيت الزكاة وجمعية الاصلاح الاجتماعي بقرار مجلس الوزراء الذي أصدره الاثنين الماضي بإدخال مادة دراسية وتربوية حول العمل الخيري والتطوعي والإنساني ضمن مناهج التعليم لتدريسها للطلبة كمقرر دراسي بناء على أوامر وتوجيهات كريمة من قائد العمل الإنساني سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد.

واعتبر البيت والجمعية ان هذا التوجيه السامي لسمو أمير البلاد إنجاز جديد يضاف إلى إنجازات سموه مؤكدين ان هذا القرار يسهم في خلق جيل واع بأهمية العمل الإنساني.

وأشارا إلى أن القرار يعكس الوجه الحضاري والإنساني لوطننا الحبيب الكويت.

بدوره اعتبر مدير عام بيت الزكاة الدكتور إبراهيم الصالح أن القرار يسهم في خلق جيل واع بأهمية العمل الخيري والتطوعي تعزيزاً لقيم وسمات أخلاقية تتماشى مع تعاليم ديننا الحنيف.

وأعرب الصالح عن استعداد بيت الزكاة للمساهمة والمعاونة في تنفيذ قرار مجلس الوزراء سواء من ناحية المناهج أو الاستعانة بما يملكه من كوادر وخبرات لوضع أسس علمية رصينة للعمل الخيري والإنساني والتطوعي.

من جهته قال رئيس مجلس إدارة جمعية الإصلاح الاجتماعي حمود الرومي في تصريح صحافي إن هذا القرار يعزز من قيم المجتمع الكويتي الذي جبل على حب الخير من خلال تعزيز ثقافة العمل الخيري والتطوعي والإنساني.

ورأى الرومي ان إدخال العمل الخيري والتطوعي إلى مناهج التعليم يعزز من مكانة الكويت الدولية والتي اختيرت من الأمم المتحدة مركزاً إنسانياً وأميرها قائداً إنسانياً.

شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس



إقرأ أيضاً


 


X
X