جريدة الراي الكويتية - الصفحة الرئيسية رئيس التحرير ماجد يوسف العلي|السبت 21 أكتوبر 2017 - العدد 13991

القلاف تلقى تهديدات بالقتل لدعمه الأسد والطبطبائي يطالب بدعم الثورة السورية مالياً

محليات -   /  11,936 مشاهدة   /   1
شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس
+ تكبير الخط - تصغير الخط ▱ طباعة

| كتب فرحان الفيحمان وناصر الفرحان |
تلقى النائب حسين القلاف تهديدات بالقتل عبر مسجات ومكالمات من مجهولين على مدى 3 أيام متواصلة متوعدة إياه «إن لم يخرس» حسب المتصل على خلفية موقفه من الأحداث الجارية في سورية ووقوفه مع نظام الرئيس بشار الأسد.
وقالت مصادر النائب القلاف إنه أبلغ وزارة الداخلية بأمر التهديدات وزودها أرقام الهواتف النقالة التي تلقاها عبرها، واتضح انها أرقام كويتية لكن دون بيانات.
وعلى الجهة المقابلة، حض النائب وليد الطبطبائي «على دعم الثورات التي تزعج إيران بالمال مثل ثورة الشعب السوري ضد بشار الأسد الذي جعل من سورية أرضا خصبة لتنفيذ المخططات الايرانية العدوانية في المنطقة، لدرجة ان النظام السوري لا يختار سفيرا لبلده في الخارج إلا بعد استشارة ايران»
في ردود الفعل على موضوع القلاف قال النائب فيصل الدويسان «إن على مهددي القلاف أن يعلموا ان الموت في سبيل الحق غاية الشرفاء والسيد القلاف لا يأبه أوقع هو على الموت أم وقع الموت عليه»، وطالب الدويسان وزارة الداخلية بعدم التراخي في الامر وتأمين سلامة القلاف.
وطالب النائب عدنان المطوع وزارة الداخلية القيام بواجبها تجاه التهديدات التي تلقاها القلاف وتقديم من يقف وراءها الى المحاكمة.
واعتبرت النائب الدكتورة معصومة المبارك أن تهديد النائب القلاف مرفوض، وعلى وزارة الداخلية وجهاز امن الدولة أن يوفروا له الحماية الشخصية.


شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس



إقرأ أيضاً