جريدة الراي الكويتية - الصفحة الرئيسية رئيس التحرير ماجد يوسف العلي|السبت 21 أكتوبر 2017 - العدد 13991

طلاق هيفاء وهبي و«أبوهشيمة» .. والسبب المشاهد المحذوفة من «دكان شحاتة»

اتفقا «هاتفيا».. وانفصلا عبر «بيان»

أخيرة -   /  39,689 مشاهدة   /   52
شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس
+ تكبير الخط - تصغير الخط ▱ طباعة

| القاهرة - «الراي» |
بِلُغتين اثنتين، أعلنت الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي رسمياً انفصالها عن زوجها رجل الأعمال المصري أحمد أبو هشيمة بعد «6 سنوات من الحب والزواج» كما ورد في البيان الذي نشرته وهبي عبر حسابها على «تويتر».
وتوجه البيان - الذي كُتب باللغتين العربية والانكليزية وأخذ عنوان «انفصال النجمة هيفاء وهبي عن زوجها رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة» - الى «الصحافة الكريمة» التي كتبت في الأشهر الماضية أكثر من مرة عن توتّر في العلاقة بين وهبي وأبوهشيمة.
مصادر مقربة من رجل الأعمال المصري أحمد أبوهشيمة (37 عاماً)، قالت ان الخلافات دبّت بينهما، قبل أن يذهب لأداء مناسك الحج بأيام قليلة على اثر اشاعات طالت هيفاء بعلاقات خارج الوسط الفني.
وذكرت المصادر لـ «الراي»: أن أبوهشيمة هاتف هيفاء عقب عودته من الحج، حيث كانت غادرت الى بيروت، طالبها فيها بالعودة للتفاهم أو التصالح، ولكنها في هذه المكالمة، طلبت منه الطلاق في هدوء، فوافق وطلقها «هاتفياً» الى حين الاتفاق على باقي التفاصيل.
وكشفت المصادر، أن هيفاء قالت لزوجها في الحوار الهاتفي، انها غير قادرة على أن تكمل الحياة الزوجية، بالرغم من أنه أكد لها امكانية تصفية الخلاف بينهما.
أبو هشيمة، من جهته رفض التعليق على خبر الطلاق، مكتفياً بالبيان الصادر عنهما من دون تعليقات.
وعودة الى البيان الذي يعتبر سابقة غير معهودة في زواج المشاهير العرب سواء في الأوساط الفنية أم الاقتصادية أصدر رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة والنجمة هيفاء وهبي بياناً أكدا فيه خبر الانفصال بينهما، بعد زواج دام 4 سنوات.
وجاء في البيان: «جانب الصحافة الكريمة، يؤسفنا ان نعلن نحن كل من السيد أحمد أبو هشيمة والسيدة هيفاء وهبي عن قرارنا بالانفصال بعد قصة حب و زواج استمرا لمدة 6 سنوات».
وتابع البيان نود أن نوضح أننا وصلنا الى قناعة باتخاذ هذا القرار مع التأكيد على استمرار علاقة الصداقة والاحترام المتبادل بيننا تقديراً لسنوات العشرة الطيبة التى جمعتنا».
وأكمل: «لقد اخترنا أن نعلن كلانا عن خبر انفصالنا بصفة رسمية ومباشرة لأننا ندرك واجبنا تجاه الناس والصحافة الكريمة مثلما كنا قد أعلنا
من قبل 4 سنوات عن خبر الزواج، ولذلك نرجو من حضراتكم احترام خصوصية هذا القرار».
ويأتي الانفصال بعد سلسلة من «النفي» اتخذتها الفنانة سبيلاً للرد على أخبار اعتبرتها دائماً «إشاعات» تراوحت بين خلافات بينها وبين زوجها تارة وبينها وبين والدته تارة أخرى، اضافة الى أحاديث عن انفصال، فيما لم تفلح المحاولات جميعها للتواصل مع الفنانة أو مكتبها الاعلامي للحصول على تفاصيل أكثر عن سبب الانفصال.
وكان النفي الأخير لوهبي في ما يخص خبر طلاقها صدر قبل أقل من شهرين، حين أكدت أنها «اشاعة خبيثة لا أساس لها من الصحة»، محذّرة مطلقيها من اتخاذ اجراءات قانونية بحقهم في حال استمروا في التدخل في حياتها الشخصية.
وفي سلسلة تغريدات متتالية على صفحتها الخاصة على موقع «تويتر»، نفت هيفاء حينذاك ما اعتبرته اشاعة
قائلة: «سأقول لكم شيئاً مهماً عليكم أن تستمعوا الي وسأقولها لمرة واحدة قبل أن يتخذ المحامي الخاص بي الاجراءات القانونية.. أحمد وأنا لم نتطلق ونحن نعيش أسعد أيامنا ولا أحد يستطيع أن يكسرنا أو أن يمس بنا.. أقول لكل هذه المواقع
التي أطلقت الإشاعة اتركونا بسلام وابتعدوا عن عائلتي». كما توعدت حينها مطلقي الإشاعات بالقول: «كونوا مهنيين وانشروا الحقيقة وليس الأكاذيب».
وقالت مصادر مقربة من هيفاء، انها أقدمت على هذه الخطوة منذ نحو شهر ونصف الشهر وعقب خلافات ساخنة بسبب انتشار مشاهد ساخنة لـ«هيفاء» محذوفة من فيلم «دكان شحاتة»، وشاهد زوجها هذه المشاهد.
وكشفت المصادر أن أبو هشيمة تضايق من المشاهد والتي ظهرت فيها هيفاء شبه عارية في غرفة نوم تتبادل الأحضان مع بطل الفيلم، وهو ما وصف بأنه مشهد جنسي كامل، وتبين أن الزوج لم يكن على علم بمضمون المشاهد المحذوفة.
اذاً، انتهى الزواج الذي شغل الناس في العالم العربي قبل موعده، الزواج الذي احتُفل به في قاعة «البيال» في وسط بيروت، وحضره نحو 300 شخص من الأهل والأصدقاء. واختارت العروس لنفسها يومها فستاناً من تصميم Dolce and Gabbana وتكلفته بلغت نحو 90 ألف دولار.
يذكر أنه الانفصال الثالث لوهبي والطلاق الثاني، اذ سبق لها أن تزوجت قبل شهرتها ورزقت بابنة من هذا الزواج، وارتبطت بخطوبة مع رجل الأعمال السعودي الراحل طارق الجفالي، وختمتها بزواج من أبو هشيمة، وهو الزواج الذي لم يعمّر.


دكان شحاتة... حكاية فيلم وطلاق
 
القاهرة - «الراي»
بعد تأكيد طلاق النجمة اللبنانية هيفاء وهبي ورجل الأعمال المصري الشهير أحمد أبوهشيمة، اتجهت العيون والأقلام الباحثة عن أسباب الطلاق الى الاتفاق على أن مشاهد ساخنة لم تعرض في فيلم «دكان شحاتة» كانت من بين الأسباب الرئيسية، خاصة بعد تسريبها وانتشارها على الشبكة العنكبوتية.
وفي السيرة الذاتية للفيلم، تبين انتاجه العام 2009 بطولة: «محمود حميدة وعمرو سعد وغادة عبدالرازق وهيفاء وهبي وعمرو عبدالجليل وطارق عبدالعزيز وعبد العزيز مخيون واخراج خالد يوسف».
وتدور أحداث الفيلم في بداية الثمانينات حول شحاتة وعائلته الفقيرة القادمة من الصعيد، وبدأت قصة الفيلم برجل يدعى حجاج، وأدى دوره محمود حميدة، والذي يأخذ زوجته الى الصعيد لتلد له الطفل شحاتة «عمرو سعد»، وهو صاحب المشاهد الساخنة مع هيفاء، وتفارق الحياة بعد الولادة، ويعود الوالد وابنه معه الى القاهرة حيث عثر على أشقائه من الأب، لكنهم من أم أخرى قد تزوجها حجاج في وقت سابق تركته وهربت منه بعد أن أنجبت له 3 أطفال، «2» منهم ذكور «طلب» و«سالم» والثالثة بنت اسمها «نجاح» وتقوم بدورها الممثلة غادة عبدالرازق.
حجاج يعمل عند طبيب يدعى مؤنس ويؤدي دوره عبدالعزيز مخيون، ليتبين في القصة بأن الدكتور كان من المثقفين المعتقلين المعارضين للسادات في سبتمبر 1981. ويقوم بمنح جزء من أرض فيللته في المعادي ليقيم عليها حجاج دكانا يبيع فيه الفاكهة ويسميه «دكان شحاتة».
ويعاني شحاتة من سطوة اخوته ومعاملتهم السيئة له لغيرتهم الشديدة منه، وتنشأ بين أبناء العائلة الثلاثة غير الأشقاء حالة من التوتر بعد وفاة والدهم تنتهي بسجن الأصغر بتهمة التزوير وزواج أخيه من خطيبته عنوة ليخرج من السجن باحثا عن اخوته الذين يهربون منه بعدما سرقوا ميراثه وخطيبته قبل أن يقتله أحدهما بالرصاص في نهاية الأحداث.
وتلعب الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي دور بيسة، والتي تقترن بقصة حب ساخنة مع عمرو سعد.


ملك الحديد الجديد... صعيدي
والده لواء شرطة سابق

القاهرة - «الراي»
من هو «أبوهشيمة» طليق هيفاء وهبي، والذي كان زوجها؟ سؤال أثاره بيان طلاق الفنانة اللبنانية وزوجها رجل الأعمال المصري.
والاجابة تقول انه أحمد حمدي أبوهشيمة عبد العزيز، من أسرة مصرية، وهو من مواليد 11 / 1 / 1975 في مدينة سمسطا في محافظة بني سويف وحاصل على بكالوريوس تجارة دفعة 1996.
وهذا الشاب الثلاثيني، والده كان ضابط شرطة وصل الى رتبة اللواء ووالدته السيدة ليلى تهتم بالأعمال الخيرية، وله شقيقان مي ومحمد، أما مجال عمله الرئيسي فهو تجارة الحديد، اضافة الى مساهمات في شركات استيراد وتصدير وتجارة.
وهو شاب طموح ويدير أعماله بنجاح ويتعامل في سوق واسعة وعلاقته طيبة بالآخرين، وتقوم على الاحترام المتبادل، حتى انه حصل مؤخرا على لقب «ملك الحديد».
وعاش الشاب أبو هشيمة سنوات طويلة في منطقة الكوربة بضاحية مصر الجديدة، شرق القاهرة حيث مقر شركته وسكنه مع أسرته.
وهو الشريك المتضامن لشركة الخليج للتجارة والتوريدات وعضو مجلس ادارة شركة بورسعيد الوطنية للصلب ورئيس مجلس ادارة شركة حديد مصر وهي واحدة من كبرى الشركات في مجال انتاج وتوزيع حديد التسليح، ويمتلك مجموعة شركات تعمل في العديد من المجالات تحت مسمّى «أبوهشيمة ستيل جروب» والتي تمارس نشاطها من خلال شركة الخليج للتجارة والتوريدات التي يقع مقرّها في مصر الجديدة ومدينة نصر.
وقال مقربون منه، انه يمتلك شركات تعمل في مجال الاستيراد والتصدير والأدوات الكهربائية والحديد والدهان وتجارة الطيور والتوكيلات الغذائية والمعادن.


شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس



إقرأ أيضاً