جريدة الراي الكويتية - الصفحة الرئيسية رئيس التحرير ماجد يوسف العلي|الإثنين 25 سبتمبر 2017 - العدد 13965

ماركو تيديسكي لـ «الراي»: ساعة «Techframe Ferrari Tourbillon»... مميزة وفريدة

حوار / «الكويت خامس أفضل أسواقنا على مستوى منطقة الشرق الأوسط»

أناقة وأزياء -   /  2,393 مشاهدة   /   22
شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس
+ تكبير الخط - تصغير الخط ▱ طباعة
مجموعة «مراد يوسف بهبهاني» توفر لنا أحد أفضل مراكز الخدمة لصيانة الساعات

40 في المئة نسبة بيع الساعات النسائية على مستوى الشرق الأوسط ... وهي الأعلى عالمياً

لا يمكن المقارنة بين السوقين الإماراتية والكويتية لأنهما مختلفتان في نواحٍ عدة

منحنا شركة «Ferrari» كامل الحرية في تصميم المجموعة الجديدة... لكننا زوَّدناهم بأجزاء الحركة

«الكويت خامس أفضل أسواقنا على مستوى منطقة الشرق الأوسط».

بهذه العبارة وصف ماركو تيديسكي، المدير الإقليمي للشرق الأوسط وأفريقيا، والمدير الإبداعي لساعات «HUBLOT» السويسرية، السوق الكويتية.

تصريح تيديسكي جاء في هذا الحوار، الذي أجرته معه «الراي»، بمناسبة إطلاق المجموعة الجديدة من ساعاتهم، والتي أطلقوا عليها اسم «Techframe Ferrari Tourbillon»، موضحاً «أن هذه الساعة تأتي للمرة الأولى إلى منطقة الشرق الأوسط، بعدما كانت قد شوهدت للمرة الأولى في معرض (بازلوورد 2017)»، ولافتاً إلى أن شركة «Ferrari» قد تولت تصميمها خصيصاً للاحتفال بالذكرى السنوية السبعين لتأسيسها، وكاشفاً الغطاء عن «أن هذه الساعة جاءت بثلاثة موديلات متنوعة، أحدها مصنوع من معدن الـ Titanium، والثاني من الذهب الملكي، بينما صُنع الثالث من ألياف الـ Carbon الفائق النقاء».

وبيَّن تيديسكي «أن هذه المجموعة من الساعات متطورة، وتعمل بنظام الكرونوغراف، وتبلغ قيمة بعضها 10 آلاف دينار، في حين يصل بعضها الآخر إلى 50 ألف دينار كويتي»، مشيراً إلى «أنها ساعات رياضية، وقد صُممت للرجال أساساً»، ومكملاً أنهم في المجمل يصنعون ساعاتٍ رجالية ونسائية، وأن نسبة بيع ساعاتهم النسائية حول العالم تصل نسبتها إلى 30 في المئة.

تيديسكي «ضبط» حديثه مع «الراي» على «دقات» ساعته Hublot التي وصفها بالتميز والتفرد... وفي ما يأتي التفاصيل:

• بدايةً، هل تُحدثنا عن الساعة الجديدة التي طرحتها «HUBLOT» بالتعاون مع شركة «Ferrari»؟

- لقد جلبنا إلى منطقة الشرق الأوسط، وللمرة الأولى، بعدما كانت قد شوهدت للمرة الأولى في معرض «بازلوورد 2017»، ساعة تحمل اسم «Techframe Ferrari Tourbillon»، قامت شركة السيارات الفارهة الكبرى «Ferrari» بتصميمها خصيصاً احتفالاً بالذكرى السنوية الـ 70 لتأسيس الشركة.

• هل صُمِّمت هذه الساعة بشكل ولون واحد؟

- في الواقع صُنع من تلك الساعة ثلاثة موديلات مختلفة، كي تُرضي جميع الأذواق، أولها مصنوع من معدن الـ Titanium، أما الموديل الثاني فهو من الذهب الملكي، بينما الثالث مصنوع من ألياف الـ Carbon الفائق النقاء، وجميعها يمكنني وصفها بالساعات المتطورة والتي تعمل بنظام الكرونوغراف.

• هل لأن شركة السيارات «Ferrari» هي التي صممت الساعة، يجعلها هذا ساعة مميزة وفريدة؟

- نعم بالضبط، وسأوضّح لك السبب. لقد منحنا شركة السيارات «Ferrari» كامل الحرية في ما يتعلق بتصميم الساعة، وبالمقابل أعطيناهم تصميم أجزاء الحركة الأوتوماتيكية لأنهم بالطبع لا يصنعون الساعات، وطلبنا منهم تصميم الغلاف الخارجي الذي سيكون حول أجزاء الحركة، ولقد كان هدفنا من وراء هذا المشروع هو الحصول على شيء مختلف جداً، وأعتقد أننا قد حققنا نتيجة رائعة ومذهلة بها.

• ما القيمة الشرائية لتلك الساعات المنتمية إلى المجموعة الجديدة؟

- منها ما يصل قيمته إلى 50 ألف دينار، وبعضها يبلغ ثمنه 10 آلاف دينار.

• هل تعتبر ساعات رياضية؟ وهل هي مصممة للرجال فقط؟

- نعم، هي تنتمي إلى الساعات الرياضية، وهي مصممة للرجال أساساً، غير أننا نمتلك موديلات أخرى تخصّ النساء، لكنها ليست ضمن مجموعة «Ferrari» الجديدة.

• الكثير يعتقد أن «HUBLOT» تصنّع ساعات رجالية فقط، ولا تولي اهتماماً للعنصر النسائي؟

- الحقيقة أننا نصنّع ساعات رجالية ونسائية على حد سواء، وعلى مستوى العالم كله فإن 30 في المئة من مبيعاتنا هي ساعات نسائية، أما على مستوى الشرق الأوسط فإن تلك النسبة تزيد إلى نحو 40 في المئة، وهي النسبة الأعلى مقارنة بأي منطقة أخرى في العالم.

• كيف تصف خدمة ما بعد البيع لدى «HUBLOT»... هل توفّر كل ما يحتاج إليه العميل؟

- نهتم كثيراً في هذا الأمر، وندلل كل عملائنا قدر المستطاع، لذلك وفّرنا لهم مركز صيانة في الكويت يقدّم خدمات ما بعد البيع، وبفضل مجموعة «مراد يوسف بهبهاني» لدينا في الكويت واحد من أفضل مراكز الخدمة الذي يعمل فيه أمهر الفنيين بمجال صيانة الساعات، حيث إننا نحرص على سفرهم بمعدل مرة كل عام إلى سويسرا ليتعرفوا على تفاصيل كامل مجموعاتنا الجديدة. أما بشكل عام بالنسبة إلى الإصلاحات المعقدة التي تخصّ الساعات البالغ ثمنها 100 ألف دولار أو أكثر، فإننا نطلب من كل شركائنا حول العالم إرسال الساعة المراد إصلاحها إلى مقرنا الرئيسي الواقع في سويسرا كي يتم إصلاحها هناك.

• ما نعرفه عن «HUBLOT» أنكم تحرصون على طرح تشكيلات جديدة من الساعات كل ستّة أشهر... ما مدى دقة هذه المعلومة؟

- تقريباً يمكن القول إن هذا الكلام صحيح، إذ إننا في الواقع نطرح مجموعة ساعات كل سنة، لكننا نقدمها للزبائن على مرتين، والمرة الأولى تكون في شهر يناير، والثانية في منتصف السنة.

• هل تعتقد أن هناك زبائن ما زالوا يشترون ساعات جديدة كل ستة أشهر، ولا سيما إن كانت ساعات غالية الثمن؟

- الواقع أننا لا نبيع ساعات تخبر الوقت فقط، بل هي ساعات تعبّر عن تجربة كاملة، كما أنها تنقل روح السر الذي يكمن وراء علاقتنا التجارية، فنحن نقدم ساعات تلبي جميع أنواع الأذواق، وهنا تحديداً في الكويت لدينا زبائن يقتني بعضهم ما يصل إلى 15 ساعة من ساعاتنا.

• برأيك، ما أفضل سوق لبيع الساعات على مستوى الخليج العربي؟

- أضخم سوق لبيع الساعات في الوقت الراهن هي السوق الإماراتية، ولكن إذا نظرنا إلى الأمر من جهة حجم كل سوق فإنه يمكننا القول إن السوق الكويتية تحقق نتائج جيدة، فلا يمكنك أن تقارن بين السوقين الإماراتية والكويتية، لأنهما مختلفتان تماماً لناحية الحجم وعناصر أخرى، منها عدم وجود سياحة هنا في الكويت، كما هي الحال في الإمارات، وبالرغم من هذا تُعتبر الكويت خامس أفضل أسواقنا على مستوى منطقة الشرق الأوسط.

• ما خطوتكم المقبلة مع شريككم مجموعة «مراد يوسف بهبهاني»؟

- الخطوة التالية مع «مراد يوسف بهبهاني» ستكون في الشهر المقبل، حيث من المقرر أن نقوم بعملية تجديد كامل لمحلنا في مجمع «الأفنيوز»، من خلال تنفيذ أحدث تصاميمنا الخاصة بكل محلاتنا حول العالم، ومن المقرر أن يتم تنفيذ ذلك خلال شهر رمضان المقبل، لكي نصبح جاهزين على إعادة الافتتاح بعد انقضاء الشهر بالشكل الجديد.

«HUBLOT» تحتفل بالعيد الـ 70 لـ «Ferrari» مع ساعات استثنائية

بعد انتظار مفعم بالحماسة والشغف، استضافت قاعة «سكاي لاونج» في فندق «راديسون بلو» في الكويت حفل إطلاق ساعاتHUBLOT FERRARI 2017 التي شوهدت للمرة الأولى في معرض «بازلوورد 2017»، وذلك بمناسبة حلول العيد الـ 70 لـ «فيراري» شريكة «HUBLOT» في مجال السيارات.

وللمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط، تمكّن محبو «HUBLOT» وجامعو الساعات وممثلون عن وسائل الإعلام من الاطلاع على هذه المجموعة الاستثنائية خلال الحفل الذي استضافه رئيس مجموعة «مراد يوسف بهبهاني» علي مراد بهبهاني، والمدير الإقليمي لـ «HUBLOT» في الشرق الأوسط وأفريقيا ماركو تيديسكي. بدأ الحفل منتصف النهار وقسّم إلى فترتين، في الفترة الأولى من الحدث المميز جرى عرض مجموعة «بيغ بانغ فيراري» الحصرية المتوافرة بالـ «Titanium» أو بالذهب الملكي، أو بالـ «Carbon»، مجموعة «Techframe Ferrari Tourbillon Chronograph»، وهي الأولى من صنفها، وقد صنّعت 70 قطعة من كل طراز في إشارة إلى العيد الـ 70 لـ «Ferrari». كما تم عرض ساعة «MP-05 LaFerrari Aperta» بالصفير الأسود التي صنّع منها 20 قطعة فقط، ومن مميزاتها هو احتياطي الطاقة القياسي التاريخي لمدة 50 يوماً.

أما الفترة الثانية من الحفل فكانت لإيجاد علاقة أكثر شخصية بين الضيوف والساعات الجديدة، وذلك بعد عشاء خاص مع ممثلين عن مجموعة «مراد يوسف بهبهاني» وفريق «HUBLOT» في الشرق الأوسط وأفريقيا، وحصل الضيوف على فرصة معاينة التفاصيل الدقيقة التي تميّز كل ساعة في أجواء مريحة ومهنية.

وتعليقاً على الحفل، قال ماركو تيديسكي: «نحن نشعر بالسرور والحماس تجاه ساعات (HUBLOT FERRARI) الجديدة، خصوصاً ساعات (Techframe Ferrari) التي هي جديدة كلياً بالنسبة إلينا. ستجول هذه الساعات الاستثنائية في الشرق الأوسط خلال شهر أبريل، والكويت كانت محطتنا الأولى».

في سياق الحفل قال علي مراد بهبهاني بدوره: «نشعر بالفخر ونتشرف بأن تكون الكويت الأولى في المنطقة التي تشهد إطلاق مجموعات (HUBLOT FERRARI) 2017 الجديدة. ليس لدينا أدنى شك بأن عملاء (HUBLOT) الأوفياء سيقدِّرون هذه الساعات، ولدينا شعور قوي بأنها ستجتذب فئات جديدة من العملاء، ونحن على ثقة بأن سوق (HUBLOT) في الكويت هو في حالة نمو سريع».


شارك: شارك على فيس بوكشارك على تويترشارك على غوغل بلس



إقرأ أيضاً


 


X
X