إغلاق مصنع خمور يديره نيباليون في مدينة جابر الأحمد

أغلق رجال مديرية أمن العاصمة مصنع خمور محلية في منزل بمدينة جابر الأحمد يديره وافدون نيباليون، وعُثر فيه على مئات البراميل المعبأة بالخمر ومواد التصنيع.
العملية تمت بعد حصول الأجهزة الأمنية على معلومات عن قيام نيباليين بتحويل منزل في مدينة جابر الأحمد إلى مكان لتصنيع الخمور المحلية، وفي ضوئها تم تشكيل قوة من رجال الأمن وبلدية الكويت، أعدّ عناصرها خطة محكمة لمداهمة المصنع وإيقاف نشاطه، بعد التسلح بإذن من الجهات المختصة.
وقال مصدر أمني إن «الأمنيين يرافقهم فريق من بلدية الكويت دهموا المكان، وضبطوا فيه رجلين وامرأتين، واتضح أنهم يديرون المصنع الذي عُثر فيه على كمية كبيرة من البراميل قدرت بالمئات كانت في طريقها للتعبئة في زجاجات لتوزيعها على الزبائن، فضلاً عن مواد وأدوات التصنيع، والتي تنوعت بين الخميرة، وأكياس سكر، وأدوات تبخير وتقطير».
وأفاد المصدر بأنه «في الوقت الذي تكفّل فيه فريق طوارئ بلدية الكويت بنقل براميل الخمور إلى جهات الاختصاص، تمت إحالة المتهمين إلى جهات الاختصاص لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا