بوكا جونيورز يصل مدريد وسط إجراءات أمنية مشددة

وصل بوكا جونيورز إلى مدريد أمس الأربعاء استعدادا لمواجهة غريمه الأرجنتيني ريفر بليت في إياب نهائي كأس ليبرتادوريس للأندية في وقت تشهد فيه العاصمة الإسبانية أكبر عملية تأمين لمباراة كرة قدم في المدينة.

ورافقت مجموعة صاخبة من المشجعين تبلغ نحو خمسة آلاف شخص حافلة بوكا جونيورز في الساعات الأولى من الصباح مع اتجاهها من استاد بومبونيرا إلى مطار بوينس أيرس.

ومن المتوقع حضور نحو عشرة آلاف مشجع في المجمل للناديين من الأرجنتين لمشاهدة المباراة التي تأجلت مرتين قبل أن يتم نقلها لتقام الآن يوم الأحد المقبل باستاد سانتاغو برنابيو ملعب ريال مدريد في العاصمة الإسبانية.

ومع احتمال تدفق عشرات الآلاف من الأرجنتينيين المقيمين في أوروبا لمشاهد المباراة، قالت الشرطة الاسبانية إن هذه المباراة هي الأكثر خطورة في تاريخ مدريد.

ومن المتوقع أن يعمل أكثر من 2500 فرد أمن لتأمين مباراة القمة التي تعتبر واحدة من أشرس مواجهات كرة القدم على مستوى العالم، كما طلبت الشرطة في اسبانيا مساندة من الأمن الأرجنتيني.

وغادر ريفر بليت الأرجنتين الساعة 17:00 بتوقيت غرينتش وسيصل مدريد في وقت مبكر من صباح اليوم الخميس.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا