سبيس إكس تحظى بدعم لتوفير خدمات النطاق العريض عبر الأقمار الصناعية

حصلت شركة سبيس إكس المملوكة لرجل الأعمال إيلون ماسك على تأييد أكبر هيئة أميركية لتنظيم الاتصالات يوم أمس الأربعاء لبناء شبكة لخدمات النطاق العريض باستخدام الأقمار الصناعية.

وأوصى رئيس لجنة الاتصالات الاتحادية أجيت باي بالموافقة على طلب سبيس إكس تقديم خدمات النطاق العريض باستخدام الأقمار الصناعية في الولايات المتحدة وفي أنحاء العالم.

وقال باي في بيان «تكنولوجيا الأقمار الصناعية يمكن أن تساعد في الوصول للأميركيين الذين يعيشون في مناطق ريفية أو مناطق يصعب توصيل الخدمات لها لا تصلها كابلات الألياف البصرية أو أبراج الاتصالات».

وقالت الشركة للهيئة في رسالة بتاريخ الأول من فبراير إنها تخطط لإطلاق قمرين صناعيين تجريبيين على أحدى صواريخها «فالكون9»، والإطلاق الذي وافقت عليه الهيئة مقرر يوم السبت المقبل من كاليفورنيا.

ولم يتسن لرويترز الوصول للشركة للتعليق.

كانت سبيس إكس أطلقت بنجاح إلى الفضاء صاروخها فالكون هيفي، أقوى صاروخ في العالم، في أول اختبار لإطلاقه لتضع بذلك الشركة الخاصة حجر زاوية جديدا في مسيرتها.

وحمل الصاروخ الذي يعادل طوله مبنى مكونا من 23 طابقا، سيارة تسلا رودستار حمراء اللون إلى الفضاء كحمولة تجريبية.

والصاروخ فالكون هيفي مصمم لوضع حمولة يصل وزنها إلى 70 طنا في مدار قريب من الأرض بتكلفة 90 مليون دولار لكل عملية إطلاق، ويعادل هذا مثلي قدرة الحمولة لأكبر الصواريخ في أسطول الفضاء الأميركي وهو الصاروخ «دلتا 4 هيفي».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا