قصة للتاريخ

قبل الجراحة
  • 15 سبتمبر 2018 12:00 ص
  • الكاتب:| وليد التنيب |
  •  19

الأمور التي يوثقها التاريخ دائماً يستدل بها، قد تعجبك أنت ولكن البعض لا تعجبه... أما البعض فله تفسير آخر لهذه الأحداث.
أعمالك وقراراتك التي تتخذها ربما أنت مقتنع عندما اتخذتها أو أن الظروف ألزمتك اتخاذها او أنك ربما اتخذتها لإنقاذ نفسك من دون النظر لمصالح الآخرين...!
من هذه الأمور التي وثقها التاريخ الحديث أنه في أحد الايام في اليابان عندما خرج قطار عن مساره... وقد أدى خروجه عن مساره الى مقتل وإصابة العديد.
لم يقم وزير المواصلات باستدعاء سائق القطار ليحوّله إلى التحقيق... ولم يحوّل مدير شبكة القطارات للتحقيق... ولم يحوّل المسؤول عن صيانة القطارات للتحقيق والأهم لم يلق اللوم على أحد من مساعديه ويحولهم للتحقيق، ولم يخرج للعلن ويعلن للجميع أنه قد قام بتحويل مساعده الاول ويده اليمنى في الوزارة عنده للتحقيق، لم يجعل مساعده أو أحد مساعديه كبش فداء يضحي بهم... إنما تحمل الوزير المسؤولية كاملة وقدم استقالته، لأنه يملك الحس السياسي الصحيح... حكايته هذه كتبها التاريخ... نعم كتبها التاريخ ليوضح للجميع من هم رجال الدولة.
وما قام به وزير المواصلات في اليابان... يثبت التاريخ أن هناك العديد من الوزراء في الكويت قاموا به وأكثر واثبتوا للجميع أنهم رجال ونساء دولة... سجلوا اسماءهم ليحفظها التاريخ بان لديهم حساً سياسياً رفيعاً.
إن مشاكل بداية العام الدراسي أصبحت من الأمور المسلية لأهل البلد... الغالبية تنتظر بداية العام الدراسي لتوثيق التخبط وانعدام الصيانة في المدارس... الغالبية تنتظر هذا الحدث لتصور وتكتب... تكتب عن انعدام الصيانة للمدارس وعن نقص الكتب ونقص المدرسين في احدى المدارس وتكدسهم بمدرسة اخرى... ونحن بدورنا نشكر وزارة التربية التي لم تحرم الغالبية من متعة التصوير والكتابة، فالوزارة تعلم ان الغالبية ستصور وتكتب وقد يذرف بعضهم الدموع لكن الموضوع سينسى كما تم نسيان العديد من المواضيع.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا