خيرها... بغيرها

«الأزرق» يخرج من الدور الأول بعد الخسارة أمام البحرين المتأهلة مع السعودية
  • 03 ديسمبر 2019 12:00 ص
  • الكاتب:| كتب حسين المطيري وصادق الشايع |
  •  29

ودع «الأزرق» بطولة كأس الخليج الـ24 في كرة القدم، والمقامة في قطر حتى 8 كانون الاول/‏ديسمبر الجاري، بعد خسارته أمام البحرين 2-4، أمس، على استاد خليفة الدولي في الدوحة.
وفي المباراة الثانية، تغلبت السعودية على عمان 3-1.
وتأهل «الأخضر» الى الدور الثاني برصيد 6 نقاط والبحرين الثاني (4 نقاط)، فيما خرجت عمان حاملة اللقب (4 نقاط) والكويت (3 نقاط).
وتلتقي السعودية في نصف النهائي مع قطر، على أن يلعب في المباراة الثانية العراق مع البحرين.
وأجرى مدرب الكويت، ثامر عناد، 5 تغييرات على التشكيلة التي خسرت أمام عمان 2-1 من خلال إشراك الظهيرين ضاري سعيد وعامر معتوق بدلاً من سامي الصانع ومشاري غنام.
وفي الوسط، دفع برضا هاني وطلال فاضل وفيصل زايد مكان فهد الأنصاري وسلطان العنزي وعبدالله البريكي.
في المقابل، احتفظ عناد بالحارس حميد القلاف ومتوسطي الدفاع فهد حمود وفهد الهاجري ولاعب الوسط أحمد الظفيري وبدر المطوع والمهاجم يوسف ناصر.
من جهته، دفع مدرب البحرين، البرتغالي هيليو سوزا، بتشكيلته الأساسية التي غابت بأكملها أمام السعودية في اللقاء السابق.
بدأ المنتخب البحريني الذي كان يحتاج إلى الفوز فقط للمحافظة على آماله في التأهل، مهاجماً وهدد مرمى «الأزرق» مبكراً عبر كميل الأسود بعد خطأ دفاعي غير أن القلاف تصدى لكرته بفدائية (2).
وفي أول ظهور كويتي، قابل ناصر عرضية برأسه لكن في يد الحارس سيد جعفر (10)، وسقطت ركلة حرة أمام سيد مهدي بمواجهة المرمى لكنه سدد عالياً ( 12).
وأبعد القلاف على دفعتين لعبة خطرة من محمد الرميحي (13) قبل أن تذهب تسديدة الرميحي نفسه فوق العارضة مباشرة وسط أفضلية واضحة لـ«الأحمر» (14).
وتواصل أفضلية الوسط البحريني على نظيره الكويتي، وسط ارتباك في دفاع «الأزرق»، وأسهم خروج القلاف في حرمان علي مدن من الاستفادة من انفراد (27).
وحصل يوسف ناصر على كرة من المطوع داخل المنطقة سددها زاحفة أبعدها سيد جعفر بصعوبة (28).
وغادر طلال فاضل الملعب مصاباً وشارك فهد الأنصاري بدلاً منه (34)، وعاد ناصر ليهدر أبرز فرص «الأزرق» بعدما حول برأسه عرضية ضاري الجميلة بطريقة غريبة خارج المرمى (40)، تلاه زايد بتسديدة قوية علت العارضة بقليل (41).
وتعرض «الأزرق» لضربة أخرى بخروج المطوع مصاباً أيضاً فعوضه أحمد الزنكي، قبل أن يسجل علي مدن هدف البحرين الأول بعدما انطلق في هجمة مرتدة منفرداً بالقلاف ووضع الكرة على يساره (45+1).
وأنقذ القلاف فرصة بحرينية لمضاعفة النتيجة من قدم كميل الأسود (45+3) انتهى على إثــــرها الشـــوط الأول.
بدأ «الازرق» الشوط الثاني بنشاط ملحوظ، وتحسن اداء خط الوسط الذي فرض سيطرته على منطقة المناورات، وسدد الانصاري وزايد كرتين اصطدمتا بالدفاع وهما في طريقهما الى المرمى.
وتعرض رضا هاني لعرقلة من مدافع البحرين جاسم الشيخ داخل المنطقة فاحتسب الحكم الاماراتي عمار الجنيبي ركلة جزاء تصدى لها يوسف ناصر بنجاح مدركاً التعادل (60).
وانطلق البحرين الى الهجوم تاركاً مساحات خلف دفاعه وهو ما استغله «الازرق» بهجمة مرتدة مرر منها زايد الكرة الى يوسف ناصر الذي سدد على يمين الحارس محرزاً الهدف الثاني، الا ان الحكم عاد الى تقنية الحكم المساعد «في إيه آر» واحتسب خطأ على ناصر وألغى الهدف (65).
رد البحرين كان قاسياً بعدما احرز الهدف الثاني بتسديدة زاحفة من خارج المنطقة اطلقها جاسم الشيخ على يمين القلاف (70).
وعاد دفاع الكويت لارتكاب الاخطاء وسدد كميل كرة بمواجهة المرمى بجانب القائم (72).
ودفع عناد بشبيب الخالدي بدلاً من رضا هاني الذي كان يشكو من الاصابة ليكون التبديل الاضطراري الثالث للكويت.
وحصل الظهير المتقدم عامر معتوق على تمريرة من ضاري في مكان جيد امام المرمى لكنه سدد على طريقة المدافعين فوق العارضة (75). ولعب فيصل زايد رأسية ذهبت فوق العارضة (79)، وأهدر البديل «تياغو» اول الفرص بعد دخوله بدلاً من مهدي الحميدان بتسديدة مرت قرب القائم (80)، لكنه عاد للتعويض بعد 3 دقائق بعد عرضية من الشيخ قابلها مباشرة في المرمى (83).
وتواصلت الاثارة بعدما نجح احمد الزنكي في تقليص الفارق بعد تسديدة جميلة من خارج المنطقة محرزاً هدفه الدولي الاول (85).
وأبعد القلاف كرة إثر انفرادية الرميحي (89)، قبل ان ينهي «تياغو» الامور بإحراز الهدف الرابع بعدما ضرب الدفاع وانفرد بالقلاف ووضع الكرة على يمينه (90+3).
وفي المباراة الثانية، سجل للسعودية فراس البيركان (26) وهاتان بابهير (42 و57)، ولعمان المنذر العلوي (55).

نصف النهائي... الخميس

يقام الدور نصف النهائي من «خليجي 24»، يوم الخميس المقبل، فيلعب في الساعة 5:30 مساءً بتوقيت الكويت، العراق بطل المجموعة الأولى مع البحرين ثانية المجموعة الثانية، وفي الساعة 8:00، السعودية بطلة المجموعة الثانية مع قطر وصيفة المجموعة الأولى.

4

 هو عدد مرات التي لم ينجح فيها منخب الكويت في بلوغ الدور نصف النهائي في بطولات كأس الخليج التي تقام بنظام المجموعتين وحدث ذلك في النسخ: 18 و22 و23 و24.

من الملعب

• حرص رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم على حضور المباراة حيث عاد إلى الدوحة مساء الأول من أمس قادماً من أبوظبي. كما تواجد في الملعب كل من مدير عام الهيئة العامة للرياضة الدكتور حمود فليطح ونائبيه الشيخ حمود المبارك والدكتور صقر الملا ورئيس اللجنة الكويتية الأولمبية الشيخ فهد الناصر.
• كلفت اللجنة الإعلامية لـ«خليجي 24» رئيس الوفد الإعلامي الكويتي وعضو مجلس إدارة اتحاد كرة القدم سالم سعدون بمراقبة لقاء قطر والإمارات الذي أقيم أمس، كمسؤول إعلامي.
• بذل رجال أمن مطار الكويت الدولي ممثلون بـ«الإدارة العامة لأمن المطار» (T4) جهوداً كبيرة لتسهيل إجراءات سفر جماهير الكويت.
• شكر ‏لاعب «الأزرق» مبارك الفنيني كل من سأل عنه. كما شكر حارس منتخب عمان فايز الرشيدي لقيامه بزيارته عقب الإصابة التي منعه من العودة إلى صفوف المنتخب في البطولة.
• غادرت الجماهير القطرية الملعب فور انتهاء مباراة بلادها أمام الإمارات لإفساح المجال أمام الجماهير الكويتية بدخول الملعب بسهولة.
• كانت وسيلة الوصول السهلة إلى الملعب ركوب المترو، وأفضل من الازدحام المروري التقليدي.
• حرص عدد كبير من نجوم «الأزرق» السابقين على التواجد في المدرجات، وكان تشجيعهم دائماً للمنتخب طوال شوطي المباراة. وحرصت الجماهير على التقاط صور تذكارية معهم سواء الكويتية أو القطرية.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا