أسقف كوري جنوبي: زيارة البابا لبيونغ يانغ «حلم يمكن تحقيقه»

قال أسقف كبير في كوريا الجنوبية إن زيارة البابا فرنسيس إلى كوريا الشمالية هي بمثابة «حلم يمكن تحقيقه» وإنها ستكون خطوة كبيرة نحو السلام في شبه الجزيرة الكورية.

جاءت تصريحات الأسقف لازاروس يو هوينغ سيك قبل اجتماع الأسبوع المقبل في الفاتيكان بين البابا ورئيس كوريا الجنوبية مون جيه إن الذي سينقل إليه دعوة من زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون لزيارة بيونغ يانغ.

وأضاف يو خلال زيارة إلى روما «إذا ذهب البابا إلى هناك فستكون خطوة كبيرة ونقلة نوعية لشبه الجزيرة الكورية من أجل التهدئة».

وتابع: «يمكن لكوريا الشمالية أن تدخل المجتمع الدولي كدولة طبيعية. أعلم أن البابا دعا في مناسبات عديدة إلى التهدئة في شبه الجزيرة الكورية».

وقال القصر الرئاسي في كوريا الجنوبية يوم الثلاثاء إن كيم أبلغ مون خلال لقاء الشهر الماضي برغبته في الاجتماع بالبابا، ومن المتوقع أن يزور البابا اليابان العام المقبل.

ومن المقرر أن يجتمع الرئيس الكوري الجنوبي بالبابا فرنسيس يوم 18 أكتوبر خلال جولة في أوروبا.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا