ريهام سعيد


«الأعلى للإعلام المصري» يوقف الغيطي و«الإعلاميين» توقف ريهام ودعاء لـ «تجاوزات أخلاقية»

إنذار لشيماء سيف
  • 06 أغسطس 2017 12:00 ص
  • الكاتب:| القاهرة - من سالي أشرف وأحمد مجاهد |
  •  28
وسط قلق شديد في الأوساط الشعبية والإعلامية في مصر، من الغرائب والطرائف، في البرامج الفضائية، قرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام إيقاف برنامج «صح النوم» المذاع على قناة «LTC» والذي يقدمه الإعلامي محمد الغيطي، لمدة شهر.

وقالت المصادر لـ «الراي»، إن لجنتي الشكاوى والتقييم الإعلامي بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام رفعا توصية للمجلس لوقف محدد المدة لبث قنوات «LTC» و«العاصمة» مع إلزامهما طوال مدة التوقف بكتابة سبب التوقف.

ونص قرار المجلس الأعلى في هذا الشأن على استمرار دفع مرتبات العاملين فيها طوال مدة الوقف، حتى لا يتأثروا، خصوصاً أنه لا علاقة لهم بالأسباب.

وأكد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام مكرم محمد أحمد، خلال لقائه مفتي الجمهورية الأسبق الشيخ علي جمعة، على ضرورة إصدار وثيقة لاتخاذ الإجرات القانونية حيال ظاهرة انتشار البرامج المخالفة وإعلانات السحر والشعوذة والأدوية المنشطة، لافتاً إلى أنه سيتم عرض الأمر على مجلس النواب لإصدار تشريعات بشأن هذه المخالفات.

وأكد الشيخ علي جمعة، خلال مشاركته في اجتماع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام الأخير، أنه يجب أن يرفع الموضوع بصورة شكوى إلى مجمع البحوث الإسلامية وهيئة كبار العلماء، لكي يصدر المجمع رأيه في هذا الموضوع لتصبح المسألة مؤسساتية وذات زخم رسمي وعالمي.

وفي سياق آخر، قررت نقابة الإعلاميين إيقاف الإعلامية ريهام سعيد 3 أشهر، لتجاوزها المعايير المهنية والأخلاقية في آخر حلقة لها ببرنامج «صبايا الخير».

وقالت النقابة، إن مجلسها ناقش التقرير الذي أعدته، رئيس لجنة الرصد والمتابعة بالنقابة الإعلامية نادية مبروك، بشأن بعض التجاوزات التي حدثت على شاشات مجموعة من القنوات الفضائية المصرية الفترة الماضية، من بعض مقدمي البرامج على الهواء، والتي تستدعي اتخاذ النقابة الإجراءات المناسبة وفقاً لما أقره قانون إنشاء النقابة، لوقف هذه التجاوزات ومنع تكرارها لضبط الفوضى الإعلامية على الشاشات المصرية.

النقابة، أعلنت أنها اتخذت مجموعة من القرارات في ما يخص كل واقعة وجاءت كالآتي: «بالنسبة إلى التجاوز الذي وقع في حلقة برنامج صبايا الخير المذاع على قناة النهار وتقدمه ريهام سعيد، والتي استضافت خلالها سيدة متزوجة وعشيقها، وقاما بعرض قصة خيانتها لزوجها مع هذا الرجل، ما يُعد استغلالاً لحالة شاذة في المجتمع المصري وبما يتنافى مع المعايير المهنية والأخلاقية، وحيث إنها لم تكن الواقعة الأولى لمقدمة البرنامج من تقديم مثل هذه الحالات واستغلالها إعلامياً، فقد قررت النقابة وقفها لمدة 3 أشهر، وسيتم إخطار إدارة فضائية (النهار) بالقرار، ويتعين على إدارة القناة تنفيذ هذا القرار حتى لا تكون شريكاً في المسؤولية».

وتابعت: «أما عن التجاوز الذي وقع في حلقة برنامج (دودو شو) المذاع على قناة النهار وتقدمه دعاء صلاح، والتي ظهرت فيه بملابس غير لائقة، وكأنها حامل بحلقة بعنوان (اشتري راجل)، وتتحدث عن أن المرأة من الممكن أن تكون Single Mother، وتصبح الأب والأم في وقت واحد، عن طريق الاتفاق مع رجل لغرض الحمل فقط، بمجرد الحصول على مبلغ مالي ثم ينفصلان. وأضافت خلال الحلقة أن هذا الأمر في الخارج سهل جداً عن طريق الذهاب لبنوك المتبرعين وتلقيح السيدة لتصبح Single Mother، فيُعد تجاوزاً أخلاقياً ومهنياً في الترويج لمثل هذه الأفكار غير الأخلاقية والغريبة عن مجتمعنا والتي تهدم وتُحطم كيان الأسرة المصرية».

وذكرت نقابة الإعلاميين «أن مقدمة البرنامج اعتادت أن تفعل أموراً غريبة ومثيرة للجدل في برنامجها، لذا قررت النقابة وقفها لمدة ثلاثة أشهر، وسيتم إخطار إدارة فضائية النهار بالقرار، ويتعين على إدارة القناة تنفيذ هذا القرار حتى لا تكون شريكاً في المسؤولية، كما يحق للمذيعتين التقدم للنقابة بتظلم من العقوبة في مدة أقصاها 15 يوما من تاريخ إقرار العقوبة».

وبعد الهجوم الشرس الذي تعرضت له الفنانة شيماء سيف، من خلال حلقتها مع الإعلامي شريف مدكور في برنامجها «ثلاثة في واحد»، والذي تداول فيه الثنائي وصفاً للأجهزة التناسلية للرجل والمرأة بعبارات خادشة للحياء أثارت حفيظة المشاهد المصري الذي اعتاد على شيماء بشكل آخر ولم يرها في هذا الموقف من قبل، تقرر التنبيه عليها، بتوخي الحذر.

ومن جانبها، رفضت شيماء سيف التعليق على الحدث وتجاهلت الأمر برمته وتستمر في إذاعة حلقات برنامجها، بالإضافة إلى استمرار عملها في مسرحية «أهلاً رمضان» على مسرح الهرم برفقة روجينا ومحمد رمضان.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا