صالح الشيخ محتفلاً مع بدر المطوع بالهدف الثالث (الأزرق دوت كوم)


القادسية يهزم التضامن بسهولة

في ختام الجولة السابعة من «دوري فيفا» لكرة القدم
  • 04 نوفمبر 2017 12:00 ص
  • الكاتب:| كتب حسن موسى |
  •  21
استعاد القادسية نغمة الفوز وحوّل تأخره بهدف نظيف أمام التضامن الى فوز عريض قوامه 5-1 في المباراة التي اقيمت، امس، على ملعب التضامن في ختام الجولة السابعة الاخيرة من ذهاب «دوري فيفا» لكرة القدم.

ورفع الفائز رصيده الى 9 نقاط، فيما ظل الخاسر على نقطتين.

سجل للقادسية احمد الظفيري (20)، البرازيلي تياغو اوروبو (23 و59)، وبدر المطوع (39 من ركلة جزاء و45+1)، في حين سجل هدف التضامن فيصل عجب (15).

وهو الفوز الثاني لـ «الأصفر» في المسابقة، والأول في الجولات الأربع الأخيرة، حيث خسر مرتين من الجهراء و«الكويت» 1-3 وصفر-1 توالياً، فيما تعادل مع النصر 1-1، علماً انه تغلب على كاظمة بهدفين نظيفين في الجولة الثانية، وتعادل في الجولة الأولى مع العربي 2-2، ومع السالمية بالنتيجة ذاتها في الجولة الثالثة.

رغم البداية الضاغطة التي اعتمدها الضيف في البداية وسيطرته على مجريات اللقاء، إثر تحكم رباعي خط الوسط صالح الشيخ ورضا هاني ومحمد خليل واحمد الظفيري بمنطقة العمليات، وشن عدداً من الهجمات على مرمى وليد الرشيدي، إلّا أن التضامن كان السباق الى التسجيل بعد مجهود فردي رائع من لاعب القادسية السابق فيصل عجب، الذي تلاعب بمهارة بخالد القحطاني والغاني رشيد سومايلا، قبل ان يسدد الكرة بطريقة رائعة لحظة خروج الحارس مبارك الحربي، الذي شارك بدلا من احمد الفضلي الغائب لاسباب خاصة، معلنا افتتاح التسجيل (15).

ولم يمهل القادسية خصمه، حيث كان الرد سريعا بعد خمس دقائق فقط عبر احمد الظفيري، وواصل «الأصفر» سيطرته مستغلا الهفوات الدفاعية والارتباك الذي ظهر على رباعي هذا الخط المكون من سلمان اشكناني وجاسم كرم وسلطان وفهد مشعل، لينجح في احراز الهدف الثاني بعد جملة تكتيكية من خالد القحطاني الى الظفيري الذي مررها بدوره الى تياغو فاستغل تهور كرم لترتطم الكرة بقدم البرازيلي وتخدع الرشيدي وتتهادى داخل المرمى (23).

وحاول التضامن العودة الى اللقاء، الا ان محاولاته باءت بالفشل نتيجة التنظيم الدفاعي للقادسية، اضافة الى غياب التفاهم بين لاعبي خط الوسط والمهاجمين.

وتسبب الدخول المتهور للمدافع سلطان على المطوع في احتساب الحكم جاسم جعفر ركلة جزاء سجل منها بدر الهدف الثالث (39)، قبل ان يضيف اللاعب ذاته الهدف الرابع (45+1).

وفي الشوط الثاني، واصل «الأصفر» سيطرته مهددا المرمى في اكثر من مناسبة، فيما اعتمد التضامن على الهجمات المرتدة، الا انها لم تثمر.

وابعد الرشيدي تسديدة المطوع ببراعة الى ركنية (50)، وسجل تياغو خامس الأهداف وسط احتجاج لاعبي التضامن بوجود لمسة يد على المطوع الذي مرر الكرة الى البرازيلي (59).

وهدأت وتيرة اللعب في ما بعد، اثر اطمئنان القادسية الى النتيجة، فيما لجأ التضامن الى محاولة تهديد مرمى خصمه الا انها لم تؤد الغرض منها، قبل ان تشهد المباراة خروج الشيخ ومشاركة سيف الحشان للمرة الأولى منذ اكثر من عامين نتيجة احترافه مع الشباب السعودي، قبل ان ينضم الى تدريبات «الأصفر» في اكتوبر الماضي، وكاد ان يسجل هدفا لولا تألق الرشيدي في ابعاد تسديدته الى ركنية (75).

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا