«الملكية الفكرية»: حريصون على جودة الأدوية وتمتعها بالمواصفات العالمية

  • 12 نوفمبر 2016 12:17 م
  • الكاتب:(كونا)
أكد رئيس الجمعية الكويتية لحماية حقوق الملكية الفكرية الشيخ سلمان الداود حرص الجمعية على جودة الادوية وتمتعها بالمواصفات العالمية المعتمدة.

وقال الداود ان الادوية هي احد المجالات الحيوية في قواعد الملكية الفكرية اذ اصدرت المنظمة العالمية للملكية الفكرية (ويبو) تشريعات تتضمن تفاصيل مهمة في موضوع الادوية.

واضاف ان (ويبو) دأبت على اصدار مثل هذه التشريعات بصورة دورية، لاسيما ان التنافس الشديد بين الشركات المنتجة للادوية والارباح الكبيرة التي تحصلها اوجدت ظاهرة (التقليد الدوائي) الذي يحظى بحماية حكومية في بعض الدول النامية والفقيرة.

وأوضح ان التقليد الدوائي هو صناعة هذه الادوية بأسماء قريبة التشابه (المحاكاة) للدواء الاصلي وتدر هذه الصناعة ارباحا طائلة في الاوساط الفقيرة بالدول النامية مما دفع (ويبو) ومنظمات اخرى الى التشديد على اهمية العلامة التجارية.

وأشار الى ان ذلك التشديد يعود الى ان العلامة التجارية مرتبطة بسمعة الشركة المنتجة التي يتم استثمار الملايين فيها للمحافظة على سمعتها ومن هنا كان التداخل الموضوعي والعملي بين ثلاثة قوانين مهمة.

وبين الداود ان هذه القوانين تتمثل بالملكية الفكرية ومعايير الجودة والتصنيف وحماية المستهلك موضحا ان من تنوع القوانين تأتي اهمية انشاء هيئة حكومية مستقلة لتطبيق التي لها صلة في التشريعات الوطنية.

ولفت الشيخ سلمان الداود الى ان تعدد المسؤولية القانونية والمهنية في مراقبة الادوية ينتج عنه سلبيات على حياة المستهلك.

وذكر ان ظاهرة التقليد الدوائي تزداد في العالم نظرا للازمة الاقتصادية العالمية وارتفاع تكلفة المواد الخام اضافة الى ارتفاع تكلفة البحوث العلمية الخاصة بتطوير الادوية خصوصا تلك الابحاث المتعلقة بالامراض المستعصية والمميتة.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا