بدر المطر

«السلامة المرورية»: الإشارات الذكية تمنع الحوادث وتوفر الوقت والوقود

  • 02 أكتوبر 2011 12:00 ص
  •  10
دعا رئيس الجمعية الكويتية للسلامة المرورية، الدكتور بدر المطر، وزارة الداخلية الى تركيب اشارات المرور الذكية في كافة شوارع وتقاطعات الكويت، «لما لها من اهمية في منع الحوادث وتوفير الوقت والوقود والمحافظة على البيئة».

وقال المطر، ان «من أهم فوائد الإشارات الذكية، انخفاض سرعة السيارات عند وصولها إلى التقاطعات الخطيرة، بمعدل يتراوح بين 8 و16 كيلومتراً في الساعة، بعد تنصيب الإشارة الذكية وتعليقها في المكان المناسب، بحيث يراها السائقون بسهولة، وتتضمن لوحة إلكترونية تظهر فيها عبارة «استعد للوقوف» وتسجيل الكاميرات لمعدل سرعة السيارة، واحتساب مخالفات على حساب معدل السرعة، وهو الامر الذي يعني تخفيض السرعة، وبالتالي انهاء معدل الحوادث المرورية».

ولفت، الى انه بسبب هذه الإشارة الذكية التي تتصل بالنظام الإلكتروني لإدارة المرور، انخفض معدل عدد السيارات التي تسجّل مخالفة تجاوز الإشارة الحمراء من 5 سيارات في كل ألف سيارة، إلى سيارة واحدة في الألف.

وأوضح، ان العديد من مراكز البحوث في مختلف دول العالم عكفت على تطوير وابتكار إشارات ضوئية يمكنها أن تنظّم المرور على النحو الذي لا يضيع فيه السائقون وقتهم وهم يتوقفون من دون داعٍ على إشارة حمراء بالرغم من خلو الطرق تماماً من السيارات وهو ما تحقق في الاشارات الذكية.

ولفت الى ان معظم دول الخليج بدأت في تركيب تلك الكاميرات بما يحقق الكثير من الفوائد على اقتصاداتها والمحافظة على ارواح ابنائها، وهو ما يدعونا الى ضرورة ان تبدأ الكويت فورا في تركيب هذا النظام الحديث والمتطور خصوصا ان وزارة الداخلية قامت بتركيب الكاميرات الحديثة التي تتوافق مع هذا النظام الدولي الجديد.

مستندات لها علاقة

الصور

  • شارك


اقرأ أيضا