نظرة للمستقبل


أعمال سيدة خليل... تطير في الفراغ «ضد الجاذبية»

التشكيلية المصرية أرادت أن تضع الإنسان أمام مستقبله
  • 27 مايو 2015 12:00 ص
  • الكاتب:| القاهرة ـ من إسلام أنور |
  •  39
في معرضها الجديد «ضد الجاذبية»، اختارت التشكيلية المصرية سيدة خليل، أن تضع الإنسان أمام مرآة المستقبل.

متمنية، في أعمالها في معرضها الجديد، أن يكون أكثر تحضُّرا وجمالا ورقيّا.

خليل، بدا أنها تعتمد في المعرض على النحت «ثلاثي الأبعاد»، ووضعت الأعمال داخل صناديق من الزجاج للتأكيد على الشفافية، بالإضافة لتحريك الشرائح التي تصنع منها المنحوتات، والتي مثلث في الغالب أشخاصا في وضع حركة يبحثون عن الضوء والحرية ويتطلعون لغد مشرق، ويبحوث عن سر الوجود، هذا السر الذي يجعلنا أكثر طمأنينة ومحبة.

وعن المعرض قال الدكتور محفوظ صليب: «في هذا المعرض تُقدم سيدة خليل رؤية فنية مميزة، تتجه بدلالاتها وخيالها الإبداعي نحو مستقبل ترتقي فيه الإنسانية إلى مرحلة كونية، في رحلة بحثها عن حقيقة الوجود ومعجزات خالقه، فالخيال ينبئ بالحقيقة، والعلم يُنشئ الواقع، والواقع والخيال هما مجدافان لقارب يبحر به الإنسان في سر الحياة».

وقال السفير يسري القويضي: «دمجت الفنانة سيدة خليل شرائح وقطعا من النحاس مع شرائح البليكسي جلاس في تناغم جاء طيبا للغاية، فعندما ينفذ بصر المتلقي عبر الشرائح الشفافة تستوقفه من حين لآخر الشرائح والقطع النحاسية المصمتة، وذلك يضع عين المشاهد في حالة تفاعل ما بين حركة وتوقف، وهذا الشعور النفسي يساعد على التدقيق في النظر والتأمل، وقد جاء تنسيق العرض موفقا، خصوصا الجلسات النحاسية التي صممت للقطع المعروضة، بحيث ارتفعت الأعمال عن سطح القاعدة المعروضة عليها، ما أعطى الإحساس بالهواء المحيط بكل قطعة، فارتفعت وكأنها تطير في الفراغ، وانطبق عليها عنوان العرض نفسه (ضد الجاذبية)».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا