هند صبري


طوني خليفة: أنا شخص مسالم ولا أبحث عن فضائح الفنانين

سمية الخشاب رفضت الظهور معه
  • 24 أغسطس 2009 12:00 ص
  •  25
| القاهرة - من عماد إيهاب |
أكد الإعلامي اللبناني طوني خليفة - الذي يخوض تحديا خاصا من خــــلال برنــــامج «لماذا؟»، الذي يعرض على شاشتي «التلفزيون المصري» و«القاهرة والناس» - أنه لا يعتمد بشكل أساسي على فضائح الفنانين، بقدر سعيه لجرأة الحوار:
وأشار - في حوار مع «الراي» في القاهرة - إلى أنه سعيد بالتواجد في التلفزيونات المصرية على الرغم من أنه الثاني، وأكد أنه لا يقصد أبدا البحث عن فضائح الفنانين، وهذا نص الحوار...
• في البداية نود أن نتعرف أكثر على طوني خليفة كإنسان عادي قبل أن يصبح إعلاميا؟
- أنا ولدت ببيروت ودرست الحقوق لفترة، ثم أكملت دراسة العلوم السياسية.
• وكيف ومتى بدأ الإعلامي طوني خليفة؟
- بدأت كصحافي، ثم مراسل بنشرات الأخبار، ثم بعد ذلك اتجهت لبرامج المسابقات ثم البرامج الحوارية اليوم.
• وماذا عن أسرة طوني خليفة؟
- أنا متزوج، وعندي صبي عمره 3 سنين، وبنت عمرها سنة.
• من المعروف أنك بدأت حياتك الإعلامية بتقديم نشرات الأخبار، ولكن تحول الاتجاه، فهل هذا مقصود، وهل تتعمد البعد عن البرامج السياسية؟
- حاولت في الفترة الأخيرة إدخال السياسة على برامجي، وأدخلتها بأسلوبي الخاص بعيداً عن المعتاد في البرامج السياسية.
• وهل يعتبر طوني خليفة أن نوعية البرامج الساخنة والشائكة التي تعتمد على السخونة في الحوار، وإظهار مساوئ «فضائح» الفنانين والفنانات هي طريقة للانتشار و الفرقعة الإعلامية؟
- لا أبحث عن فضائح الفنانين، وليس المقصود من برامجي الإساءة إلى أحد كما يظن البعض، ولكن المقصود هو الصراحة والجرأة، كما أن هذه البرامج ليست هي التي تحقق النجاح ولكن أسلوب المذيع «المحاور» وأداؤه.
• ألا تسبب لك هذه النوعية من البرامج مشاكل، وعداءات داخل الوسط؟
- كل شيء بالحياة قد يسبب مشاكل.. فمثلاً إذا مشيت بالقانون ممكن تحدث لك مشاكل، أنا أتذكر مرة مررت على إشارة مرور خضراء ومن خلفي
ما كان يود أن يتوقف على هذه الإشارة، وأنا كنت أنفذ القانون ووقعت بمشكلة كبيرة.أما بالنسبة للعداءات فكل شيء بالحياة قد يخلق عداءات، ومن منّا لم يهاجم، لكن أهم شيء تكون الخلفية نظيفة، فالأسئلة ليست رأيي الشخصي ولا رأي المحطة ولا فريق الإعداد، إنما هي رأي الشارع المعارض لهذا الضيف، وأنا أتكلم بلسان الشخص المعارض لهذا الضيف، إذاً أنا لا أجبر فنانا على أن يقول شيئا معينا، أو يصرح بأشياء معينة في حلقاتي لكي أجعلها مثيرة.
• في اعتقادي الشخصي أن أجرأ حلقتين قدمتهما أخيراً هما حلقتا الفنانة هيفاء وهبي في «لمن يجرؤ فقط»، وحلقة الفنانة صباح في «دمعة وابتسامة»، فممكن تحدثنا عن حلقة الفنانة صباح كيف أعددت لها حتى تكون بهذا الشكل على الشاسة؟
- نعم أنا معك في رأيك، ولكني لا أحضر للحلقة بشكل صعب، وأتعاون أنا وفريق الإعداد، وجرأة الحلقة مرتبطة بشكل رئيسي بجرأة الضيف، وهذا ما حدث مع الفنانة صباح التي كانت صريحة وجريئة لأبعد الحدود.
• من الفنانين الذين رفضوا أن يظهروا مع طوني خلـــيفة ببرنامجه؟
- «ضحك ثم قال»: على ذمة الراوي «سمية الخشاب»، وأنا شخصياً إذا طلبت كضيف على برنامجي سأعتذر.
• من هم أصدقاؤك في الوسط، ومن هم أعداؤك؟
- لا يوجد أصدقاء، ولا يوجد أعداء بمعنى الكلمة، وأنا بطبعي شخص مسالم.
• ومــــا أكــثر حلـــقة ندمــــت عـــليها؟
- كل شيء ممكن أن أندم عليه، ولن أقول إني مابندم على شيء بعمله مثل ناس كثيرة، كل إنسان منا معرض للخطأ وجل من لا يخطئ، فأنا عندي أشياء أندم عليها، لكن أحب ألا أتذكرها، أو أذكرها.
• هل لك أن تخبرنا عن مفاجآت برنامج «لماذا» الذي بدأ بثه في اليوم الأول من رمضان؟
- هو برنامج حواري جريء أيضاً يستضيف شخصيات للمرة الأولى، شخصيات سياسية، فنية، رياضية مثل: إيناس الدغيدي، جومانا مراد، طلعت السادات، مرتضى منصور، هند صبري، نيكول ســابا، لكن سيكون هناك مفاجآت كثيرة في كل حلقة فمثلا.. سنشاهد نوال الزغبي في أول ظهور إعلامي لها بعد انفصالها «طلاقها»، وهي تحكي عن تفاصيل الانفصال وتبكي.
• وكيف تعــــرفـــت علـــى طــــارق نــــور، رئيس قنـــاة «القاهرة والناس»؟
- طارق نور... لا أعرفه حتى الآن على المستوى الشخصي، لكن أنا طبعا أعرف اسم طارق نور في دنيا الإعلانات والميديا، وأنا الحقيقة عندما حضرت إلى مصر كان عندي 3 عروض، وأنا الحقيقة «مبسوط كتير» لأنني كلبناني أطلب أن أقدم برامج في مصر لأني أعتبر أن هذا قمة نجاحي، وأتمنى أن يتقبلني الجمهور المصري.
• وماذا بعد «لماذا؟» والقاهرة والناس؟
- دعنا الآن ننتظر رد فعل الناس ثم نفكر في الخطوة التالية.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا