شكراً «القبس»

  • 21 نوفمبر 2017 12:00 ص
  •  40
بإشارتها إلى انفراد «الراي» في تقريرها أمس بعنوان «الرجعان خلال شهر في الكويت»، تعيد الزميلة «القبس» تأكيد الضوابط المهنية التي غابت عن كثيرين، وتثبت أن الصحف الكبيرة الواثقة من كفاءتها تتكامل في خدمة القراء ولا تتسابق للطعن من تحت الحزام.

شكراً لـ «القبس» حراستها الدائمة للمعايير الإعلامية، ونتمنى أن يتعلم «الناقلون» من دون مصدر و«السارقون» من دون حياء، في مختلف مواقعهم الإعلامية الورقية أو الإلكترونية، الاحتراف من هذه الصحيفة الكبيرة... بعراقتها.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا