نور الدين (ثانية متوسط)


عفت نصار لـ «الراي»: سأتنازل عن الجنسية المصرية لأنتسب إلى جذوري

«سأطالب بجميع حقوقي الشرعية... وتهديدات أسرية أقصت محاميّ الأول»
  • 20 فبراير 2012 12:00 ص
  •  5
| كتبت أمل عاطف |

حسم أمره، واختار الكويت على ما سواها، فـ «ما قضى به شرع الله أولى أن يتبع»، إنه اللاعب السابق بنادي الزمالك والمنتخب المصري عفت نصار، أو عبدالعزيز النشمي، الذي سبق أن فجرت «الراي» قصته ذات النكهة الدرامية الهندية، والتي تبين أنه علم بعد مرور عقود من الزمن انه كويتي الأصل مصري المعيشة، وأنه كان ضحية ملابسات تزوير في مستندات رسمية على وقع قصة دراماتيكية تطـــــرقنا إليهــــا في عدد سابق.

ما جد في الامر أن عفت في الكويت، وربما جاء لاتخاذ إجراءات ما تساعده في تنفيذ الخيار الذي اتخذه، لذا قابلته «الراي» لتعلم منه اهم مستجدات قضيته، ووقع كشفه لهذا الامر على الصعيدين العائليين في الكويت ومصر، فكان ما يلي:



• لماذا تزور الكويت؟

- أنا افكر حاليا في أن أعود الى جذوري واصولي وأسير في هذا الاتجاه، فأنا أتوق إلى العيش في هذا المجتمع الحافل بالامثلة التي تستهويني ومنها الشيخ فهد الاحمد، ذلك الرجل الغيور علي عروبته والذي أتمنى ان اكون مثله.

وللعلم هذه ليست الزيارة الاولي لي للكويت، فقد جئت وانا لاعب في نادي الزمالك، وفي الفترة الاخيرة جئت بدعوة من ابن عمي سعود النشمي ولكنني هذه المرة جئت بدعوة من احد اصدقائي في الكويت.

• ما رد فعل أهل والدك الكويتي على ما تقوم به؟

- الموضوع اتخذ منحى لم أكن أتوقعه، فأنا في وضعيه خلقت لي خصوما كثرا في مصر والكويت، وقد بلغني العام الماضي ان بعض أقاربي هنا يقولون «مصري يجيء ياخذ حقوقنا ويمشي... لو حصل هذا فلن يخرج علي رجليه»، وأنا الآن أقول لهم وخصوصا أخواتي انا منكم وذلك يشرفني ويسعدني، وما اعرفه جيدا أن ما ضاع حق وراءه مطالب، ولكن اولادي وزوجتي خائفون مما انا فيه، لأنهم يعتقدون أنني في بلد غريب، رغم أنني في بلدي واستنجد بكبار عائلتي، ومنهم من زارني في بيتي بمصر.

• هل ستوكل محاميا للمطالبة بحقوقك؟

- لقد أوكلت محاميا منذ ثلاث سنوات لإثبات نسبي ومن ثم الحصول على حقوقي الشرعية في الميراث، ولكنه وقع بين خيارين أحلاهما مر، لانه متزوج من العائلة وفي نفس الوقت المشاكل تكون شائكة ولكنه قام بدوره علي اكمل وجه، إلا أنني سأختار محاميا آخر بحيث لا يقع في مثل ما وقع فيه سابقه، وخصوصا أنني وضعت اوراقي منذ فترة قريبة في السفارة الكويتية بمصر لرفع دعوة نسب وانتظر اللجان التي ستنظر فيها، على كل أنا ابحث عن جذوري، ولا يخفى على أحد أنني تعبت في حياتي جدا وقد نحت في الصخر فكنت من اسرة فقيرة جدا ولكن الله رزقني وانعم علي بالمال والشهرة، ومكافأتي الان ان يكون لدي عائلة وأنتسب لوالدي النشمي، فالنشمي له جذور ومعان واي شخص يتشرف ان ينسب لهذا الاسم.

• كيف كان وقع لقائك بأقربائك من الكويت؟

- قابلت سعود ابن عمي وزوجته واخته وكثيرا من افراد عائلتي، ورحبوا بي، الا اخواتي البنات فقد رفضنني، وأنا رغم ذلك مشتاق اليهن جدا واتمني ان اكون إلى جوارهن.

• ما الشعور الذي انتابك عندما علمت انك كويتي؟

- علمت اني كويتي منذ 13 عاما، حيث كنت أهدم بيت والدتي وظهر جواز سفري فقالت لي ما حدث، وكنت وقتها في وضع لايسمح لي بأن اعلن اني كويتي لظروفي الاسرية والعملية، ومرت سنه وانا في حال ذهول واستغراب من وضعي، وكان بالفعل لدي شعور غــريب وبعد ذلك قررت ان اذهب الي القنصلية الكويتية، وقابلت القنصل العنزي واتضح ان هناك بعض المحاضر بأن والدتي خطفتني من والدي احمد النشمي ومحاضر اخرى في بعض المخافر في مصر، مما يثبت أنه بحث عني كثيرا وعندما علمت حزنت جدا لمعاناته، واقل ما أقدمه له ان احمل اسمه انا وابنائي.

• ما شعور ابنائك تجاه الكويت؟

- عندي ثلاثة ابناء جميعهم يلعبون في نادي الزمالك ورياضيون بالدرجة الاولى، وقالوا لي إنهم يتطلعون إلى اللعب في المنتخب الكويتي ليصل الى كأس العالم.

• هل ستتنازل عن الجنسية المصرية؟

- سأتنازل عنها، فلا بد ان انسب إلى جذوري، وهذا هو شرع الله، وفي النهاية انا مسلم وعربي سواء مصري او كويتي ولكن لابد ان انسب لابوي، فأنا لست طالب مال أو شهرة فكلاهما لا ينقصاني، فأنا حاصل علي ادارة اعمال وادرس حاليا اعلام قسم صحافة ومتمكن من ثلاث لغات الانجليزية والفرنسية والتركية لاني احترفت في فرنسا وتركيا والسعودية والامارات واخذت 16 بطولة من نادي الزمالك وبطل ابطال افريقيا اربع مرات وبطل كأس ووصلت مع منتخب مصر كأس العالم 1990.

• هذا يعني أنك ستعيش في الكويت مستقبلا...

- سأعيش في الكويت، وأستطيع من خلال المجال الرياضي أن أساهم في رفعة بلدي مقتديا بمثلي الأعلى وهو الشيخ فهد الاحمد.



مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا