هبة الدري


هبة الدري لـ «الراي»: «الحب الحلال»... طرح جديد وفكر جريء

انتهت من تقديم عرض مسرحية «فيتامين واو»
أجسد ثنائياً مع عبير أحمد مثل «ريا وسكينة»

الجمهور أصبح يحتاج إلى تجديد في الطرح
هذه الأيام مختلفة نوعاً ما بالنسبة إلى الفنانة هبة الدري، كونها ترصد آراء الجمهور المتباينة حول المسلسل الاجتماعي «الحب الحلال»، من تأليف عادل الجابري وإخراج سائد بشير الهواري، والذي يعرض حالياً على شاشة «mbc».

الدري وفي هذا الشأن، أوضحت لـ «الراي» قائلة: «مسلسل (الحب الحلال) تمّ وصفه بالجريء وأنه مشابه بالدراما التركية، لذلك فإن الجمهور انقسم إلى قسمين، إذ 70 في المئة منهم نال المسلسل إعجابهم، فيما البقية (30 في المئة) عارضوه، وهو أمر صحّي تماماً، خصوصاً أن الفكرة التي يطرحها العمل جديدة على الدراما الكويتية، إذ تدور أحداثه حول رجل يجسد دوره عبدالله بوشهري يتزوج من حبيبته (تجسد دورها صمود) إلى جانب ابنة خالته (تجسد دورها حلا) إرضاء لأمه التي تجسد دورها باسمة حمادة، وأيضاً يتزوج من أرامل إخوانه، إحداهما أنا والأخرى تجسد دورها عبير أحمد، وبهذا يكون قد تزوج من أربع نساء. ومع مرور الأيام يتعلّق بوشهري بزوجاته واحدة تلو الأخرى، إذ إن كل واحدة منهن لديها أسلوبها الخاص الذي يميّزها عن الأخريات، فتراني أكون الزوجة التي تتقبل كل شيء منه (طاقته بالطوفة) سواء اهتم بها أم لا، وفي الوقت نفسه (دمّي خفيف معاه). كما أجسّد ثنائياً مع عبير أحمد مثل (ريّا وسكينة) ضد الزوجتين الأخريين».

وتابعت الدري: «العمل الذي نقدّمه خياله واسع جداً والدراما بشكل عام تتحمل هذا النوع من الأفكار، ونحن من حقّنا كفنانين سواء كنا كممثلين أم كتّاب أم مخرجين أن نقدّم كل تلك الأفكار، وبإذن الله سوف نستمر في تقديم هذا النهج في الأعمال المقبلة، لأن الجمهور فعلاً أصبح يحتاج إلى تجديد في الطرح بعيداً عما كان يشاهده بالماضي. ومثلما احتاجوا إلى وقت لتقبّل الدراما التركية حتى تعلّقوا بها، سوف يحتاجون في المقابل إلى وقت لاستيعاب الفكر الجديد الذي نطرحه لهم».

وعلى صعيد المسرح ذكرت الدري أنها انتهت قبل أيام من تقديم مسرحية «فيتامين واو» ضمن فعاليات مهرجان فنون الكويت، وقالت: «قدمت عرضاً مسرحياً كوميدياً للكبار بعنوان (فيتامين واو) إلى جانب زملائي داود حسين، محمد الحملي، سلطان الفرج، هاني الطباخ، عبدالله الخضر، فهد البناي، إبراهيم الشيخلي، رابعة اليوسف، نوف السلطان ودانة، وهو من تأليف عبدالعزيز العطية وإخراج محمد راشد الحملي، ضمن مهرجان (فنون الكويت)، وجسدت في المسرحية شخصية زوجة داود حسين المواطن الشريف الذي يرفض أن يخضع للواسطة في إنجاز أي معاملة هي من حقّه، ومن المقرر إعادة عرض المسرحية خلال احتفالات البلاد في شهر فبراير».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا