الصلاة
الطقس
البورصة
الطيران
الوفيات
رئيس التحرير ماجد يوسف العلي  |  الخميس 24 أبريل 2014 - العدد 12715
الرئيسيةالجريدةالوطن العربيتكنولوجيا وسياراتالمرأة والطفلسياحة وسفرطب وصحةبالفيديو
الإفتتاحيةمحلياتإقتصادخارجياترياضةفنونمقالاتمتفرقاتأخيرة

الأردن: اعلان تشكيل الحكومة الجديدة من 18 وزيرا بينهم امرأة واحدة تولت وزارة التنمية

  ·  
شارك:

أعلن رئيس الوزراء الأردني عبد الله النسور تشكيلة حكومته الجديدة "الرشيقة" التي ضمت 18 وزيراً من بينهم سيدة واحدة، فيما حافظ 4 وزراء من الحكومة السابقة على مقاعدهم واستحدثت وزارتان لشؤون المغتربين وللتموين، وتولى رئيس الحكومة حقيبة الدفاع بنفسه.
وحافظ 4 وزراء من الحكومة السابقة على مقاعدهم، وهم ناصر جودة في وزارة الخارجية، وهو الوزير الملقب بـ"عابر الحكومات"، وحاتم الحلواني في وزارة التجارة والصناعة والإتصالات، كما أسندت إليه وزارة التموين، واخليف الخوالدة في تطوير القطاع العام، ونضال القطامين في العمل، وأسندت إليه وزارة النقل أيضا في الحكومة الجديدة.
ودخل الحكومة 9 وزراء جددا، وهم محمد المومني وتولى حقيبتي الإعلام والتنمية السياسية والشؤون البرلمانية، والفريق أول حسين المجالي مدير الأمن العام السابق، وتولى حقيبتي الداخلية والشؤون البلدية، ووليد المصري وزيرا للأشغال والإسكان، وكان سابقا يشغل مركز رئيس بلدية إربد، ومالك الكباريتي وزيرا للطاقة والثروة المعدنية، وكان يشغل مركز رئيس مجلس إدارة شركة الكهرباء الوطنية، وإبراهيم سيف، وزيرا للتخطيط والتعاون الدولي والسياحة.
ودخل الحكومة لأول مرة كذلك، مجلي محيلان، وزيرا للصحة وللبيئة، وكان يشغل سابقاً منصب مدير عام مستشفى الجامعة الأردنية، وريم أبو حسان وزيرة للتنمية الإجتماعية، وبركات عوجان وزيرا للثقافة، وأحمد نوري الزيادات وزيرا للعدل وشؤون رئاسة مجلس الوزراء.
ودخل الحكومة 5 وزراء من حكومات سابقة، هم محمد الوحش وزيرا للتربية والتعليم، وشغل سابقا منصب وزير التنمية الإجتماعية، ومحمد القضاة، وشغل حقيبة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وكان سابقا وزيرا للشباب، وحازم الناصر وزيرا للمياه والزراعة وكان سابقا وزيرا للمياه، وأمين محمود، وزيرا للتعليم العالي والبحث العلمي، وكان سابقا وزيرا للثقافة، وأمية طوقان، وزيرا للمالية، وكان شغل سابقا المنصب نفسه في حكومات سابقة.
واستحدثت وزارتان جديدتان للمغتربين وللتموين ودمجت الأولى مع وزارة الخارجية، والثانية مع الصناعة والتجارة الإتصالات، ودمجت وزارتا العمل والطاقة في وزارة واحدة، أما السياحة فدمجت مع وزارة التخطيط والتعاون الدولي، كما دمجت حقيبة الإعلام بوزارة التنمية السياسية والشؤون البرلمانية، كما دمجت الزراعة والمياه بوزارة واحدة، ودمجت كذلك وزارة العدل بحقيبة وزارة رئاسة الوزراء.
وأدت الحكومة الجديدة اليمين الدستورية أمام الملك عبدالله الثاني عصر اليوم.

(يو بي أي)

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الرابط.



   
 



إقرأ أيضا


أحدث التعليقات
حليمة ما تخلي قديمها
حسب الله الصادق - منذ ساعتين
السلام عليكم ورحمة الله
تمسكنا بالقديم في القيادات الفاشلة نحاول نغطية يتغيير الروؤس وتبقي جماعات النفوذ تستمر على ماهي عليه. العجيب أننا نرى أطقم بأكملها ...

تعليقاً على: حكاية قيادي «سابق»! - مقالات
حسبي الله و نعم الوكيل
fawzia - منذ ساعتين
لا والله كفو يا المباحث تحفضتوا على السيارة و المجرمين ليش ما تحفضتوا عليهم ليش انهم كويتيين والضحية خدامة و مو كويتية حسبي الله و نعم الوكيل في ظلمكم ...

تعليقاً على: عسكري وزوجته اعترفا بقتل «خادمة الصدّيق» ورمي جثتها ! - أخيرة
..
صالح - منذ ساعتين
سنعوا مدارسكم بالاول خل الطلبه يحسون انهم بمدارس مو معتقلات :)

تعليقاً على: المليفي يعيد «النجاح التلقائي» للابتدائي: «ما نبي رسوب» - محليات
الحق حق
بو جاسم - منذ ساعتين
اقل شي اعدام لانهم عديمين الانسانية .. وحسبي الله ونعم الوكيل فيهم ..

تعليقاً على: عسكري وزوجته اعترفا بقتل «خادمة الصدّيق» ورمي جثتها ! - أخيرة
العدل
Khalil - منذ ساعتين
مادام وافدة الضحية ، شهادة من مستشفى الطب النفسي وبراءة ، العدل العدل والعدل

تعليقاً على: عسكري وزوجته اعترفا بقتل «خادمة الصدّيق» ورمي جثتها ! - أخيرة


   


© 2014 - Alraimedia.com جميع الحقوق محفوظة.