الصلاة
الطقس
البورصة
الطيران
الوفيات
رئيس التحرير ماجد يوسف العلي  |  الجمعة 18 أبريل 2014 - العدد 12709
الرئيسيةالجريدةالوطن العربيتكنولوجيا وسياراتالمرأة والطفلسياحة وسفرطب وصحةبالفيديو
الإفتتاحيةمحلياتإقتصادخارجياترياضةفنونمقالاتمتفرقاتأخيرة

مجزرة الحولة ... الشام تنادي

  ·  
شارك:
ما يحدث في سورية من مآسٍ تقشعر لها الأبدان، فما يفعله «الشبيحة» بالشعب السوري من أفعال جنونية و وحشية تذكرني بقصص الزمن البربري من قبح أفعالهم. فقلوبهم اقتلعت من أجسادهم. كل يوم نستيقظ على قصة صرخة أم فقدت أبناءها وننام على قصة مجزرة أطفال نحروا من الوريد إلى الوريد، قتلوهم دون رحمة. فقتل ذلك الطفل كما تذبح الشاه! فما ذنبه، وهل يفقه هذا الطفل شيئا ليخيفك يا قاتل الأطفال، يا بشار أنت وأعوانك؟ هل بيديه أن يؤذي؟ إلى متى سوف تستمر تلك المآسي والى متى نسكت عن تلك الفواجع وأين العرب ولماذا يسكت الحكام وما نفع السلطة إذا كنتم تسكتون عن موت أطفال قتلوا دون وجه حق؟ وأين جمعيات حقوق الإنسان. فالشام تناديكم يا عرب متى سوف تسمعونها؟ بح صوتها من شدة الصراخ من الألم فكم يقهرني أن ليس بيدينا شيء غير الدعاء لهم ونحن متيقنون بأن الله سوف ينصر الشعب السوري فجراً ما، مع تكبيرات الصلاة سوف نسمع صيحات الفرح بنصرة ذلك الشعب وتكبيرتنا له، فالشام أصبحت ضريحا للشهداء وزينت بالأمس بجثث أطفال طاهرة عبقت رائحة أجسادهم الملائكية. فلله درك يا شام، ربيعك قادم ولن تذهب دماء الشعب سدى.

بقلم: أنمار خيون
الجامعة العربية المفتوحة
Anmar_a_k@
التعليقات
1 - متى يستيقظ الضمير الفارسي
محمد - منذ سنة
شيعة الكويت تؤيد بشار فمتى يستيقظ ضميرهم؟
يؤمنون بكذب وأكاذيب النظام السوري ولا يؤمنون بما ترى أعينهم فحتى تاريخه لم يستنكر ولا شيعي كويتي جرائم قتل أطفال الحولة فإلى متى؟
الصور أبلغ دليل ولكن لايرون
الصور أكبر دليل ولكن لايفكرون
طرد السفراء السوريين ولك



   
 



إقرأ أيضا


أحدث التعليقات
دهاء
ماجد العنزي - منذ ساعتين
انتوا ما عندكم اي فكره عن دهاء وذكاء الجنوس وكيدهم العن من كيد النساء

تعليقاً على: «وليد» طلّق «المثلية» وعاد «ريّال»: أريد أن... أتزوج ! - أخيرة
دهاء
ماجد العنزي - منذ ساعتين
هذه جذابه لا طلقت المثليه ولا شي اصلا ما شهدت الارض ان احد مثلي او متحول طلق مثليته هذا محال !!اولا: هذه طالعه علشان وزير الداخليه يشيل عنها القضيه ثانيا ...

تعليقاً على: «وليد» طلّق «المثلية» وعاد «ريّال»: أريد أن... أتزوج ! - أخيرة
رؤية صادقة ومؤثرة
رقية الفيصل - منذ ساعتين
رااائع؛تجلى فيه صدق الكاتب ، وقدرته على التجديد ، والإقناع ، وطرح الفكرة بأسلوب ماتع وصور جمالية جميلة ومعبرة ، وإن اختلفت معه؛نعم ،الرجل تخلق من دم أنثى ...

تعليقاً على: رؤى ثقافية / المؤامرة على المرأة! - ثقافة
أحسنت
د. زياد الوهر - منذ ساعتين
كلمات تنم عن ذوق أدبي جميل وخيال جامح
والموضوع بحد ذاته جديد وفيه إبداع الشاعر
أحسنت

تعليقاً على: بحر الكلمات / تحفة - ثقافة


   


© 2014 - Alraimedia.com جميع الحقوق محفوظة.